النقل تواجه «التسطيح» على الجرارات.. وحركة تغييرات لقيادات «السكة الحديد» خلال أيام

الأربعاء، 06 نوفمبر 2019 09:00 م
النقل تواجه «التسطيح» على الجرارات.. وحركة تغييرات لقيادات «السكة الحديد» خلال أيام
السكة الحديد

إجراءات جديدة اتخذتها وزارة النقل بتكليف شرطة السكة الحديد في منع الركاب من "تسطح" الجرارات أو الركوب بين فواصل العربات وتفعيل الغرامات على المرتكبين لهذه المخالفات.
 
وشمل القرار بأنه سيتم منع الركاب من تسطح القطارات تماما أو استقلال الجرارات في كابينة القيادة من سائق القطار واتخاذ الإجراءات القانونية ضد أي مخالف.
 
التكليف جاء بعد اجتماع وزير النقل مع سائقي القطارات خلال زيارته الأخيرة لمركز تدريب وردان واجتماعه بهم، إذ طالبهم بعدم السماح للركاب أو أي شخص باستقلال الجرارات معهم.
 
وردوا السائقون على الوزير بأن منع الركاب من استقلال الجرارات ليس مسئوليتهم وأنهم لا يمكنهم منعهم حتى لا يحدث بينهم احتكاك خصوصا أن أعدادهم  أحيانا تكون كبيرة.
 
وتعهد وزير النقل خلال آخر لقاء له مع العاملين بإجراء حركة تغييرات كبيرة بين قيادات السكة الحديد خلال أيام، مؤكدا أن لن يقبل بوجود المتخاذلين فى أماكنهم أو يتباطؤون فى تنفيذ المهام المكلفين بها.
 
وقال مصادر إن وزير النقل شدد على قيادات السكة الحديد التنبيه على سائقي القطارات التعاون مع فنيين الصيانة ومسئولي الصيانة بالورش في إصلاح أعطال القطارات من خلال نقل تفاصيل العطل الذي واجهه خلال رحلته إلى المسئول عن الصيانة من أجل إصلاحه، وألا يقوم بترك الجرار فى الورشة بدون الإخبار عن الأعطال التى واجهته بالقطار خلال رحلته.
 
وأكدت المصادر أن وزير النقل طالب سائقي القطار بأن يفعلوا ويسلكوا مسلك المريض عندما يتوجه للطبيب، متابعا: "المريض عندما يشعر بمرض يتوجه للطبيب ويقول له الأعراض وما يشكو منه.. مش بيروح للطبيب ويستلبط ويقوله عالجنى.. لذلك مينفش سائق القطار يروح يرمى الجرار أو القطار فى الورشة ويقول يتحرق أو ولعوا فيه لازم يقول للمسئول عن العطل ويحدد اللى واجهه خلال رحلته".
 
وطالب وزير النقل من قيادات السكة الحديد بالتعاقد على زي موحد ذات شكل حضاري لكافة طوائف تشغيل القطارات "كمسارية، سائقي قطارات، خفراء مزلقانات، مراقبي حركة، نظّار محطات، وفنيين ومهندسين صيانة" وغيرهم من كافة الطوائف العاملة في السكة الحديد، بحيث يظهر كل عامل بمظهر حضارى مناسب وبما يتماشى مع ما تسعى الوزارة لتنفيذه من خطط ومشروعات لتحسين مستوى الخدمة بالمرفق.
 
وأكدت المصادر أن وزير النقل نقل أن أمامه مهلة حتى منتصف العام المقبل لتطوير مرفق السكة الحديد وإحداث تحسين فعلي في مستوى الخدمة، لذلك ليس أمامه سوى سرعة تنفيذ مشروعات التطوير الجارى تنفيذها من شراء جرارات وعربات جديدة وتحديث البنية الأساسية بالمرفق، بحيث يتماشى تحديث أسطول قطارات الهيئة مع تحديث البنية الأساسية من إشارات ومزلقانات وتجديد قضبان بما يؤدى إلى تحسين حقيقى فى الخدمة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فيس والحلم البلجيكي

فيس والحلم البلجيكي

الإثنين، 14 سبتمبر 2020 12:47 م