الدوافع لا تزال مجهولة.. تفاصيل جديدة تکشفها تحقيقات هجوم فلوريدا

الإثنين، 09 ديسمبر 2019 12:00 م
الدوافع لا تزال مجهولة.. تفاصيل جديدة تکشفها تحقيقات هجوم فلوريدا
منفذ حادث فلوريدا

كشفت التحقيقات فى اعتداء فلوريدا الأمريكية الذى نفذه طالب سعودى وراح ضحيته 3، تفاصيل جديدة عن منفذ الهجوم، وقالت صحيفة "نيويورك تايمز" إنه فى الوقت الذى عملت فيه السلطات الفيدرالية الأمريكية لجمع الأدلة المعلقة بحادث إطلاق النار فى قاعدة بينساكولا العسكرية بولاية فلوريدا، أظهرت التفاصيل الجديدة أن منفذ الهجوم المتدرب السعودى شاهد على ما يبدو مقاطع فيديو لحوادث إطلاق نار جماعى فى حفل عشاء فى الليلة السابقة للهجوم.

ونقلت نيويورك تايمز عن شخص مطلع على التحقيقات قوله إنه قبل عدة أيام من حادث إطلاق النار بالقاعدة التابعة للبحرية الأمريكية يوم الجمعة، زار منفذ الهجوم ومعه 3 آخرين من المتدربين العسكريين نيويورك، وشملت الزيارة عدة متاحف ومركز روكفيلر.
 
ويسعى المحققون لتحديد ما إذا كانت زيارة نيويورك جزء من جولة سياحية، فعادة ما يحصل الطلاب الأجانب على رحلات ترفيهية، أما أن هناك دوافع أخرى لها. ويأملون أيضا معرفة ما إذا كانت المجموعة قد التقت بآخرين خلال الرحلة.
 
وقال مسئول أمريكى رفيع المستوى لم يكشف عن هويته لأنه ليس مخول بالحديث عن نتائج المحققين، إن المسلح البالغ من العمر 21 عاما، لم يكن لديه على ما ببدو روابط بأى جماعات إرهابية دولية.
 
وتشير الصحيفة إلى أن السلطات لم تقدم تفاصيل عن مقاطع الفيديو الخاصة بحوادث إطلاق نار التى قيل أنها موجودة فى شقة المتدرب السعودى، ولم يؤكدوا تقريرا أشار إلى أن حساب تويتر يحمل نفس اسمه قد نشر قبل فترة قصيرة من الحادث انتقادات للولايات المتحدة باعتبارها "شر"، واقتبس أقوال لزعيم القاعدة السابق اسامة بن لادن.
 
بدوره قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن قادة المملكة العربية السعودية صعقهم الهجوم المميت على قاعدة بينساكولا البحرية فى فلوريدا، لافتًا إلى أنهم يعتزمون مساعدة عائلات الذين قتلوا، وأضاف ترامب بعد التحدث إلى الملك سلمان فى المملكة العربية السعودية عبر الهاتف، السبت، "سوف يشارك الملك فى رعاية العائلات والأحباء.. إنه متأثر للغاية لما حدث، وكذلك ولى العهد الأمير محمد بن سلمان".
 
وأضاف ترامب – حسب تقرير نشرته شبكة fox news بالتعاون مع أسوشيتد برس - إن الزعماء السعوديين قد صعقوا لما حدث فى بينساكولا، وأعتقد أنهم سيساعدون العائلات بشكل كبير للغاية"، ويأتى الإعلان عن المساعدة المحتملة بعد أن قال حاكم فلوريدا رون ديسانتيس، في مؤتمر صحفى، إن المملكة العربية السعودية مدينة بدين للأسر، وتابع "من الواضح أن الحكومة بحاجة إلى تحسين الأمور لهؤلاء الضحايا.. أعتقد أنهم سيدينون بدين هنا، بالنظر إلى أن هذا كان أحد أفرادهم".
 
من جانبه، أكد وزير الدفاع مارك إسبر، لشبكة فوكس نيوز، أن 3 من الضحايا كانوا من الأمريكيين، حدد أفراد الأسرة أحدهم على أنه جوشوا واتسون، وهو خريج حديث التخرج فى الأكاديمية البحرية الأمريكية يبلغ من العمر 23 عامًا، ويعود الفضل إليه فى اتخاذ الإجراءات المنقذة لحياة الآخرين فى اللحظات الأخيرة من حياته بعد إطلاق النار عليه من قبل المواطن السعودى 5 مرات.
 
ورفض كل من إسبر وترامب، وصف الهجوم بأنه عمل إرهابى، وقال إسبر، لـ"بريت باير" من قناة فوكس نيوز، يوم السبت "لا يمكننى القول إنه إرهاب فى هذا الوقت"، مضيفًا أن مكتب التحقيقات الفيدرالى والمحققين يجب عليهم القيام بعملهم.
 
وكان مطلق النار المشتبه به، الذى قُتل على يد نائب قائد شرطة، يتواجد فى الولايات المتحدة للتدريب العسكرى، حيث تمتلك الولايات المتحدة برنامج طويل الأمد لتعليم الرعايا الأجانب كيفية تشغيل المعدات العسكرية الأمريكية الصنع التى اشترتها حكوماتهم.
 
وقال ترامب إن الولايات المتحدة ستجرى على الفور مراجعة لإجراءات التدريب، مشيرًا إلى أن المحققين يحاولون تحديد ما إذا كان مطلق النار تصرف بمفرده أو خطط للهجوم مع آخرين، وأضاف "إننا نكتشف ما حدث، سواء كان شخصًا واحدًا أو عددًا من الأشخاص"

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق