انقلب السحر على الساحر.. قنوات الإخوان تتهم محمد علي بتلقي تمويل من الخارج

الإثنين، 20 يناير 2020 12:00 م
انقلب السحر على الساحر.. قنوات الإخوان تتهم محمد علي بتلقي تمويل من الخارج
قنوات الإخوان

بعد ساعات قليلة من خروج تسريب لكل من المقاول الهارب محمد علي، والقيادى الإخوانى ياسر العمدة، يكشفان فيه تلقى قنوات الإخوان تمويلات ضخمة من الخارج، بجانب كشف اسم من يحمل التمويلات لتلك القنوات، وهو الفلسطينى عبد الرحمن أبو دية، خرجت قناة الشرق الإخوانية التى يترأسها أيمن نور، لتتهم محمد علي وياسر العمدة بتلقى تمويلات أجنبية.

واعترفت القناة بتلقى كل من المقاول الهارب محمد علي، والناشط الإخوانى ياسر العمدة تمويلات من الخارج، حيث نشرت عبر حسابها الشخصى بيانا استنكرت فيه الاتهامات التى وردت فى المحادثة المنشورة على حساب محمد على وياسر العمدة بتلقى القناة تمويلات من الخارج، مؤكدا فى الوقت ذاته عدم ارتباط القناة بالتمويلات التى يتلقاها كل من محمد على أو ياسر العمدة.
 
وقال البيان: «تستنكر قناة الشرق الفضائية ما تم نشره على حساب المقاول المصرى محمد على والشاعر ياسر العمدة من مزاعم حول تلقى القناة تمويلات من أى جهة أو دولة، وأن كافة الادعاءات والمعلومات التى ذكرها ياسر العمدة كذب وافتراء»، زاعمه أن هذا الأمر يتنافى مع مبادئ القناة وسياستها.
 
واضاف البيان: «تشير القناة إلى تلقى ياسر العمدة أجرا مقابل ظهوره على شاشتها، فضلا عن عدم ارتباط القناة بالتمويلات التى يتلقاها كل من محمد على وياسر العمدة».
 
كانت محادثة جرت بين قيادى إخوانى هارب فى تركيا، ومدان بعدة أحكام قضائية داخل مصر، وبين المقاول الهارب محمد على، يتحدث فيه الطرفان عن الأوضاع فى مصر، وعن الهارب أيمن نور، وكذلك دور الإخوان فى تركيا، وتحريضهم على النظام فى مصر.
 
وجاءت المحادثة التى سرب المقاول محمد على جزءً منها عبر صفحته الرسمية على الفيس بوك، من خلال محادثة جرت بينه وبين القيادى الإخوانى ياسر العمدة، وتحدث الطرفان عن تفكير عناصر الإخوان الموجودين فى تركيا، ونظرتهم الحالية لمصر، وكذلك التمويلات التى تصل إليهم.
 
كما جاء في المحادثة أن العمدة نصح المقاول بالابتعاد عن عناصر جماعة الإخوان الموجودين فى تركيا، بسبب أن ثوريتهم تتمثل فى كونها سبوبة، قائلا له: «لى بيجب الشنطة كل شهر اسمه عبد الرحمن أبو دية فلسطينى الأصل معاه الجنسية الإنجليزية واسم شهرته (أبو عامر) أدى معلومة على الماشي».
 
من جانبه، قال طارق البشبيشى، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن تحالف الإخوان ومحمد على يبدو أنه قد انتهى بعدما فشلت كل محاولاته التحريضية فى إثارة الشعب المصرى ودفعهم للنزول إلى الشارع ونشر الفوضى.
 
وقال القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن محمد على بدأ فى كشف المستور من تمويلات مهولة بواسطة تسريب مكالمة الواتس مع القيادى الاخوانى الهارب ياسر العمدة، الذى فضح أيمن نور رئيس قناة الشرق، وكشف عن حجم الأموال التى تلقاها من قطر وتركيا.
 
وفى ذات الإطار، قال طارق أبو السعد، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن محمد على كشف تمويل الإخوان ككل وفضح حقيقتهم بالتسريب الحواري بينه وبين يار العمدة، فكان لابد أن ترد عليه الجماعة، وأن ويخسروا سند لهم أفضل من أن يخسرون سمعتهم.
 
وأضاف طارق أبو السعد: "الحقيقة أن كلا الطرفين متهم بتلقى تمويل للهجوم على مصر، وكل الدعاوي سواء للتظاهر أو للتهجم على الدولة المصرية هدفها إسقاط الدول المصرية"، متابعا: "علينا أن نكون أكثر يقظة من تحركاتهم الإعلامية وخطابهم العام، وكشف كل مخططهم".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق