عودة داعش بالعراق.. سيناريوهات ما بعد انسحاب قوات التحالف

الجمعة، 24 يناير 2020 02:00 ص
 عودة داعش بالعراق.. سيناريوهات ما بعد انسحاب قوات التحالف
داعش
عنتر عبداللطيف

تعالت أصوات مسؤولين غربيين تحذر من عودة تنظيم داعش الإرهابي إلى العرق حال انسحاب قوات التحاف وهو السيناريو المرعب الذى لا يرغب العراقيين فى تذكر تفاصيلة مرة أخرى بعد أن ارتكب التنظيم مئات الجرائم وتسبب في مقتل الآلاف وأثار الرعب ببلاد الرافدين.

 
تأتى تطورات طرح انسحاب قوات التحالف من العراق على أثر اغتيال قائد ميليشيات "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس الموصوف بأنّه رجل إيران في العراق، بضربة أمريكية قرب بغداد في الثالث من يناير.
 
 صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قالت أن إيران سعت باستمرار إلى سحب القوات الأمريكية من العراق، إلا أن مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس، ومهدي المهندس نائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي العراقية، على يد أمريكا في العراق أضاف دَفعة جديدة لهذه الجهود الإيرانية، مما أجج مشاعر معادية لأمريكا تأمل طهران في استغلالها للمساعدة في تحقيق هدفها.

ولفتت الصحيفة - في تقريرا لها إلى أن مقتل سليماني والمهندس في 3 يناير الجاري دفع البرلمان العراقي للمطالبة بخروج القوات الأمريكية من الأراضي العراقية، ولكن تبقى تساؤلات مطروحة عما إذا كانت إيران ستتمكن من الاستفادة من هذه المشاعر المعادية لواشنطن.

 
قاسم سليمانى
قاسم سليمانى

كما عقد البرلمان العراقي جلسة في الخامس من يناير الحالي، صوت فيها على تفويض الحكومة إنهاء تواجد القوات الأجنبية في البلاد، بما في ذلك نحو 5200 جندي أميركي.

وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب ونظيره العراقي برهم صالح قد اتفقا في دافوس على ضرورة الحفاظ على دور عسكري أميركي في العراق، حسب ما أكده البيت الأبيض في بيان، من دون كشف أي تفاصيل بشأن إطار هذا التعاون.

 
القيادي الثاني في التحالف الدولي ضد "داعش" في العراق وسوريا، الجنرال الأمريكي أليكسوس جرينكويتش، حذر بأنه ما زال من الممكن أن يعاود تنظيم "داعش" الصعود، في حال انسحاب القوات الأمريكية من العراق.

وأكد الجنرال جرينكيويتش،"أن تنظيم داعش ما زال بالتأكيد يشكل خطرا"، محذرا بأن "لديه القدرة على الظهور مجددا، إن أزلنا الضغط عنه لوقت طويل"، لكنه أوضح أنه لا يرى تهديدا باستعادة التنظيم قوته بشكل آني، و"كلما أزلنا الضغط عنه لوقت أطول؛ ازداد هذا الخطر" وفق قناة "سكاي نيوز" الإخبارية.

ترامب
ترامب

وأشار الجنرال جرينكيويتش إلى أن التنظيم كشف عن ضعفه الهيكلي من خلال عجزه عن استغلال التظاهرات الجارية في العراق منذ أكتوبر، للمطالبة بإصلاحات سياسية، وقال إن المشاركين في التحالف الدولي قاموا، خلال الأشهر الماضية، بتقييم وضع التنظيم بعدما خسر في مارس أراضي سيطرته في أجزاء من سوريا والعراق، إثر معارك مع القوات المدعومة من التحالف، استمرت سنوات.

وأضاف: "أن الهدف كان معرفة ما إذا كان التنظيم "ينتهج نوعا من استراتيجية تريث بانتظار فرصة يمكنه استغلالها، أم أنه خاضع فعلا للضغط ويفتقر إلى القدرات والإمكانات. والتظاهرات في العراق ساعدت التحالف على تطوير تقييمه"، مستنتجًا أن التنظيم "يعاني من نقص في القدرات والإمكانات أكثر مما هو يتريث استراتيجيا".

كما حذرت وزيرة الدفاع الألمانية أنيجريت كرامب من إمكانية عودة مسلحي تنظيم داعش في الشرق الأوسط، حال انسحاب قوات التحالف الدولي وعدم قدرتها على مواصلة العمل ضد التنظيم الإرهابي.

 
وقالت الوزيرة الألمانية، خلال مقابلة مع تلفزيون "بلومبرج" على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، الخميس، إن ألمانيا ترمي لإبقاء قواتها في العراق، لكن يمكنها فعل ذلك فقط بناء على طلب من الحكومة في بغداد.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق