9 آثار جانبية من وجود جرعات زائدة من فيتامين "د" بالجسم

الأحد، 08 مارس 2020 09:54 م
9 آثار جانبية من وجود جرعات زائدة من فيتامين "د" بالجسم
أمل عبد المنعم

فيتامين (د) من المغذيات الهامة اللازمة لحسن سير العمل في العضلات والقلب والرئة والدماغ،  يساعد هذا الفيتامين الجسم على امتصاص المعادن، مثل الكالسيوم والفوسفور، اللازمة لتشكيل العظام، وتناول فيتامين (د) من خلال الأطعمة أو المكملات الغذائية يفيد الصحة بطرق عديدة، مثل فقدان الوزن، ودعم صحة العظام، وخفض الاكتئاب، والحماية من أمراض القلب وما إلى ذلك، ولكن الإفراط في تناوله يمكن أن يكون ضارا للجسم لذلك عرض موقع "boldsky" الآثار الجانبية له.

فرط كالسيوم الدم:

سمية فيتامين (د) يؤدي إلى فرط كالسيوم الدم، وهي حالة تحدث عندما تكون مستويات الكالسيوم في الدم أعلى من المعدل الطبيعي، و يؤدي ارتفاع مستويات فيتامين (د) إلى زيادة الكالسيوم الذي يمتصه الجسم وهذا يمكن أن يسبب مجموعة من المضاعفات، مثل فقدان الشهية والارتباك وارتفاع ضغط الدم، و الأعراض هي ألم في الصدر وارتفاع ضغط الدم والتهيج والقلق.

تلف الكلى:

يمكن أن يؤدي وجود كميات كبيرة من فيتامين (د) إلى تلف الكلى، ذلك لأن الإفراط في تناول فيتامين (د) يزيد من مستويات الكالسيوم في الدم، مما يؤدي إلى تلف الكلى، و أظهرت دراسة أن تسمم فيتامين (د) يمكن أن يؤدي إلى إصابة كلوية حادة، الأعراض هي الحمى والغثيان والقيء أو ألم شديد في المعدة.

ضعف العظام:

فيتامين (د) بكميات زائدة يسبب فقدان العظام وهشاشة العظام، لأن ارتفاع مستويات فيتامين (د) يؤدي إلى انخفاض مستويات فيتامين (ك 2) في الدم، وتتمثل الوظيفة الأساسية لفيتامين K2 في الحفاظ على الكالسيوم في العظام وتناول فيتامين (د) يمكن أن يقلل من نشاط فيتامين K2، أعراض هشاشة العظام هي ألم مؤلم، ألم شديد في الظهر أو المفاصل، زيادة خطر الإصابة بالكسور وعدم الاستقرار.

عدم انتظام ضربات القلب:

يسبب الإفراط في تناول فيتامين (د) فرط كالسيوم الدم، وهذا بدوره يمكن أن يغير الأداء السليم لخلايا القلب، مما يؤدي إلى عدم انتظام ضربات القلب، و تؤدي مستويات الكالسيوم العالية إلى ظهور رواسب الكالسيوم في شرايين القلب، مما قد يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية، و الأعراض هي ألم في الصدر، والإرهاق والدوار.

تلف الرئة:

تؤدي مستويات فيتامين (د) المرتفعة إلى زيادة مستويات الكالسيوم والفوسفات في الدم التي تتحد مع بعضها لتشكل بلورات، و من المحتمل أن تتراكم هذه البلورات في الرئتين، مما قد يؤدي إلى إضعاف وظيفتها، مما يؤدي إلى تلف الرئة، و الأعراض هي السعال، صعوبة في التنفس وألم في الصدر.

الجفاف:

تسمم فيتامين (د) يزيد من مستويات الكالسيوم في الدم، فإنه يمكن أن يشكل خطراً على قدرة الكلى على تركيز البول، ينتج عن هذا مرور كميات كبيرة من البول بشكل لا يمكن السيطرة عليه، مما يؤدي بدوره إلى الجفاف.

الغثيان والقيء:

الغثيان والقيء من الآثار الجانبية الأخرى لتناول كميات كبيرة من فيتامين (د)، والذي يحدث عندما تكون هناك مستويات متزايدة من الكالسيوم في الدم.

آلام المعدة:

يؤدي تسمم فيتامين (د) إلى زيادة في مستويات الكالسيوم، والذي بدوره يسبب آلام شديدة في المعدة، كما أنه يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال.

التهاب البنكرياس:

إن تناول نسبة عالية من فيتامين (د) يرفع من مستويات الكالسيوم، وهذا يمكن أن يسبب التهاب البنكرياس الحاد، و تشمل أعراضه فقدان الوزن والألم في الجزء العلوي من المعدة والحمى.

ويشير الموقع إلى أن من الأخطار الأخرى لتناول جرعات عالية من فيتامين (د) جفاف الفم وفقدان الشهية والإرهاق والصداع المستمر وضعف العضلات والتغيرات في المشي وارتفاع ضغط الدم وطنين الأذن وفقدان السمع والغيبوبة وقرحة المعدة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق