أوروبا نحو قيود مخففة لاحتواء كورونا.. هل الأوضاع تتحسن؟

الثلاثاء، 21 أبريل 2020 09:00 م
أوروبا نحو قيود مخففة لاحتواء كورونا.. هل الأوضاع تتحسن؟

مع تحسن ملحوظ فى حالات الإصابة بفيروس كورونا، تتجه دول أوروبا نحو تخفيف القيود المفروضة لاحتواء وباء كورونا.
 
وتشير الأرقام المسجلة مؤخرا بانخفاض أعداد الوفيات، حيث تسجل أوروبا ثلثى حالات الوفاة بسبب كوفيد 19، وبدأت ألمانيا تخفيف القيود اعتبارا من أمس الاثنين مع إعادة المتاجر التى تقل مساحتها عن 800 متر مربع.
 
وباتت الجائحة في ألمانيا "تحت السيطرة" وفق وزير الصحة ينس سبان، مع أكثر من 135 ألف إصابة مؤكدة ونحو أربعة آلاف وفاة، فى الوقت الذى حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بأن هذا "النجاح المرحلى" لا يزال "هشا"، وحذر الرئيس الحالي لحكومة رينانيا شمال فيستفاليا وهي إحدى أكثر المناطق الألمانية تضررا من الفيروس، بأن "العودة إلى حياتنا العادية السابقة ستستغرق وقتا طويلا".
 
وسيتم إعادة فتح المدارس في بعض الولايات، كما سيتم فتحها في الأيام التالية لصفوف الشهادات، وستبقي السلطات الألمانية على القواعد الصارمة الخاصة بالتباعد، وعدم المخالطة حتى الثالث من  مايو المقبل على الأقل، لكن فى إطار القواعد الصارمة للحد من انتشار فيرو كورونا في ألمانيا، أعلن ماركوس زودر، رئيس حكومة ولاية بافاريا أمس الاثنين تطبيق الارتداء الإجباري للكمامات في المتاجر ووسائل النقل العام.
 
وقال زودر، في بيان للحكومة أمام برلمان بافاريا: إنه من المنتظر فرض ارتداء غطاء حماية للفم والأنف، أو ارتداء شال (وشاح) اعتبارا من الأسبوع المقبل.
 
وانخفض عدد الوفيات والإصابات اليومية في دول عدة على غرار فرنسا (نحو 20 ألف وفاة) وإسبانيا (نحو 20500 وفاة) وإيطاليا (نحو 23600 وفاة)، بعدما واصلت الأرقام ارتفاعها على مدى أسابيع.
 
وقال ادوار فيليب، رئيس الوزراء الفرنسى "لم نخرج من الأزمة الصحية" وإن كانت "الأوضاع تتحسن تدريجيا، ببطء ولكن بثبات".
 
وتعد فرنسا رابع دولة في العالم لجهة تسجيل وفيات بكوفيد-19 بعد الولايات المتحدة وإيطاليا وإسبانيا، وهي تنوي البدء بتخفيف القيود اعتبارا من 11 مايو، أما في إيطاليا لن تبدأ  تخفيف القيود قبل 3 مايو، وفق ما أعلنت السلطات، علما بأن الشركات تعيد تدريجا فتح أبوابها وإن جزئيا ووسط تدابير مشددة، حيث أنها تبدأ بفتح المتاجر الصغيرة أيضا.
 
وفى إسبانيا تبدأ إجراءات التخفيف وذلك بعد انخفاض ملحوظ من الوفيات ، حيث توفي 399 شخصاً خلال الساعة الأربع والعشرين الماضية ، مقابل 410 وفيات في اليوم السابق، وهذه هي  أدنى حصيلة وفيات يومية في البلاد منذ أسابيع، كما أعلنت وزارة الصحة الاثنين.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق