مسلسل " الاختيار " رصد الواقعة.. كيف تصدي مشايخ البدو لمحاولة إسرائيل "تدويل سيناء؟

الأحد، 17 مايو 2020 07:00 م
مسلسل " الاختيار " رصد الواقعة.. كيف تصدي مشايخ البدو لمحاولة إسرائيل "تدويل سيناء؟
مشايخ البدو تصدوا لتدويل سيناء

حكايات وبطولات لأهالي سيناء كشفها لنا مسلسل " الاختيار " الذي يتم عرضه خلال شهر رمضان، كان أخر هذه البطولات ما جاء في الحلقة ال22 من المسلسل، والذي كشفت الدور الذي لعبه أهالي في سيناء في التصدي للاحتلال الإسرائيلي والوقوف أمام محاولات إسرائيل تدويل سيناء، وهو ما جاء في الحديث الذى دار بين المقدم أحمد منسى - أمير كرارة، والشيخ حسان - رشدى الشمى أحد كبار مشايخ سيناء.

 

من جانبه كشف على الهرش " حفيد الشيخ سالم الهرش، المتحدث فى المؤتمر نيابة عن مشايخ سيناء تفاصيل هذه الواقعة حيث قال : أن المؤتمر كان لعبة من ألاعيب الصهاينة بعد احتلالهم سيناء، وكانت الحيلة أن يتم جمع مشايخ سيناء فى خيمة وسط سيناء ويستدعى لها كافة ممثلى وسائل الإعلام العالمية وفيها يعلن مشايخ سيناء، أن سيناء ليست مصرية .

 

واضاف الحفيد، أن المشايخ كانوا وهم فى الظاهر يؤدون دورهم رموز قبلية فى المكان انما هم يؤدون دور وطنى وعلى صلة بالوطن، وتم موافقتهم بتخطيط رجال يقفون ورائهم، وتم التخطيط أن يتحدث فى المؤتمر الشيخ سالم الهرش ليلقى كلمة المشايخ وهم من كل قبائل سيناء وكان توقيت المؤتمر فى شهر اكتوبر من عام 1968 بحضور موشى ديان .

 

أضاف، بدأت فعاليات المؤتمر بحديث الاسرائيليين عما قدموه للأهل فى سيناء وعن طموحهم وآمالهم بالنسبة لهم، وعندما طلبوا الكلمة من شيوخ سيناء، وقع الاختيار الذى كان متفقاً عليه مسبقاً على الشيخ سالم الهرش الذى خدعه فى بداية كلمته قائلاً أنتم تريدون سيناء دولية "يعنى أنا دلوقتى لو جعلت سيناء دولية هاطحتوا صورتى على الجنيه السيناوي" فأجاب "ديان" بابتسامة مهللة وكأنه يقول بالطبع"، وإذا بالشيخ سالم يقول. أؤكد لكم أن سيناء مصرية وستظل مصرية 100% ولا يملك الحديث فيها إلا السيد الزعيم جمال عبدالناصر".

 

واضاف أن الرجال الذين خططوا للمؤتمر استطاعوا أن ينقذوا رقبة جده من اعدام اسرائيل حيث وفقا للمخطط على الفور تم نقله من المكان إلى الأردن، ومنها للقاهرة، والتقى فى وقت لاحق الزعيم جمال عبدالناصر الذى قدم له مجموعة من الهدايا عبارة عن "طبنجة وعباءة وسيارة جيب" ولكن الشيخ سالم تبرع بكل شيء للقوات المسلحة عدا العباءة التى اعتبرها رمز وتذكار.

 

وقال أن الشيخ سالم الهرش عاد لسيناء بعد تحريرها واقام فى منطقته ببئر العبد فى صمت حتى وفاته عام 2001 .

 

ومؤتمر الحسنة نظم فى مدينة الحسنة بوسط سيناء، وسنويا يتم احياء ذكراه فى 31 اكتوبر من عام 1968 باعتباره يوما خالدا فى تاريخ الصراع على أرض سيناء، عندما استطاع ابناء شمال سيناء ممثلين فى مشايخها إحباط مخطط إسرائيلى لتدويل سيناء هذا المخطط لايزال يذكره ابناء سيناء ويطلقون على المناسبة ذكرى الصمود والتحدى.

 

و قال المهندس أحمد عبد الحليم، رئيس مجلس مدينة الحسنة أن هذا اليوم قام خلاله المشايخ وعلى رأسهم مشايخ قبائل التياها والبياضية والترابين بالإعلان أمام العالم أن سيناء مصرية، وهذا تم فى مؤتمر تدويل سيناء وعقدته إسرائيل وخلاله استهدفت جمع مشايخ القبائل لتدويل سيناء .

 

يعرض خلال شهر رمضان حلقات مسلسل "الأختيار" التى تجسد حياه البطل احمد منسى، على شاشة قناة ON بطولة أمير كرارة وأحمد العوضى ودينا فؤاد وسارة عادل وضياء عبد الخالق وعدد كبير من الفنانين وهم محمد إمام، آسر ياسين، ومحمد رجب، وإياد نصار، وكريم محمود عبد العزيز، وماجد المصرى، وصلاح عبد الله، وكريم عبد الخالق، ومحمد عز، ومها نصار وآخرين وهو تأليف باهر دويدار، وإخراج بيتر ميمى، وإنتاج شركة سينرجى.

 

ويتناول مسلسل "الاختيار" حياة أحمد صابر المنسى - قائد الكتيبة ‏‏103 صاعقة - الذى استشهد فى كمين "مربع البرث"، بمدينة رفح ‏المصرية عام 2017، أثناء التصدى لهجوم إرهابى فى سيناء، ‏ويكشف المسلسل الكصير من الجوانب الاجتماعية والإنسانية ‏فى حياة بطل الصاعقة.

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق