تقدمات جديدة للجيش الليبي.. تحرير الأصابعة من ميليشيات الوفاق

الإثنين، 01 يونيو 2020 12:21 م
تقدمات جديدة للجيش الليبي.. تحرير الأصابعة من ميليشيات الوفاق
الجيش الليبي

تقدمات جديدة أحرزها الجيش الوطني الليبي نحو استعادة السيطرة على العاصمة طرابلس وتحريرها من ميليشيات حكومة الوفاق، حيث سيطر صباح اليوم على بلدة الأصابعة غربي البلاد متجها إلى مدينة غريان المحاذية للعاصمة طرابلس.
 
وقالت مصادر ليبية اليوم الاثنين، إن قوات الجيش الليبي استعادت السيطرة على مدينة الأصابعة غرب البلاد، وذلك وفقا لما جاء في روسيا اليوم.
 
وكان الجيش الوطني الليبي سيطر منذ أيام على مدينة المزدة، بعد اشتباكات شديدة مع ميليشيات حكومة الوفاق المدعومة من قبل تركيا بالأسلحة والمرتزقة السوريين. 
 
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، كشف في وقت سابق عن وجود عصيان في صفوف المرتزقة السوريين والأجانب، الذين أرسلهم رئيس تركيا رجب طيب أردوغان للقتال في ليبيا مع الميليشيات المسلحة في طرابلس ضد الجيش الوطني الليبي.
 
وأشار المرصد السورى - حسبما أوردت قناة " سكاى نيوز"  - إلى أن العصيان ظهر بين المرتزقة السوريين من خلال رفض عمليات التجنيد، بسبب الخسائر الفادحة التي تكبدتها هذه الميليشيات في محاور القتال في مواجهة الجيش الوطني الليبى بقيادة المشير خليفة حفتر.
 
وذكر المرصد، أن التمرد يعود أيضا إلى عدم صرف مستحقات المرتزقة، على الرغم من الوعود التركية لهم بصرفها كاملة مقابل قتالهم في ليبيا.
 
وبالإضافة إلى ذلك، فقد اكتشف هؤلاء المرتزقة السوريين أنهم تعرضوا للخداع على يد أنقرة، إذ تم إقناعهم بأنهم سيواجهون في ليبيا قوات روسية، التي تعد حليفا للرئيس السوري بشار الأسد.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق