التنظيم سقط في 6 دول.. زلزال 30 يونيو يضرب قواعد الإخوان حول العالم

الجمعة، 03 يوليه 2020 04:00 م
التنظيم سقط في 6 دول.. زلزال 30 يونيو يضرب قواعد الإخوان حول العالم
عنف تنظيم الإخوان

لم تؤثر ثورة 30 يونيو على تنظيم الإخوان ومستقبله في مصر وحسب، بل كانت نقطة تحول في مسار التنظيم مستوى الإقليم والعالم، إذ لجأت بعض الدول العربية لإعلان الإخوان جماعة إرهابية واتخاذ إجراءات ضدها، في وقت لجأت فيه فروع للجماعة بالدول العربية إلى إعلان فك ارتباطها مع الجماعة الأم، في القاهرة.. وهناك 6 دول عربية حظرت أنشطة الإخوان:

تونس: حركة النهضة

اضطرت حركة النهضة بقيادة راشد الغنوشي، إلى إعلان فك ارتباطها مع جماعة الإخوان، وأنها ليست فرعا تابعا للجماعة في تونس ،كما تقدمت أحزاب وقوى مدنية بمذكرة تطالب بإدراج الجماعة ضمن الكيانات الإرهابية.

فلسطين: حركة حماس

عدلت حركة حماس من ميثاقها الداخلي، حيث أعلنت فك ارتباطها بجماعة الإخوان وأنها ليست فرعا تابعا لها.

المملكة العربية السعودية

من بين أبرز الدول التي تعتبر الإخوان تنظيما إرهابيا، بعدما اتخذت قرارا باعتبارها مع «داعش» و«جبهة النصرة»، تنظيمات إرهابية في بدايات عام 2014.

موريتانيا: جمعية المستقبل

 دخلت ضمن الدول العربية التى تتخذ إجراءات ضد أنشطة جماعة الإخوان داخل أراضيها، بعدما حلت عددا من الجمعيات التابعة للإخوان، حيث حظرت جمعية المستقبل، إحدى أكبر الجمعيات الدينية في موريتانيا، في مارس.

الإمارات العربية

 صنفت الإخوان تنظيما إرهابيا إلى جانب عدد من التنظيمات الإسلامية وصل عددها إلى ما يزيد على 80 منظمة.

مصر

 اعتبرت القاهرة جماعة الإخوان جماعة إرهابية في ديسمبر عام 2013، بعد أحداث تفجير مديرية أمن الدقهلية، في ديسمبر.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق