كيف حول الإخوان ميدان رابعة العدوية إلى ساحة «قتل وتحريض»؟

الأحد، 20 سبتمبر 2020 09:23 م
كيف حول الإخوان ميدان رابعة العدوية إلى ساحة «قتل وتحريض»؟
جماعة الإخوان الإرهابية

حولت الجماعة الإرهابية ميدان رابعة العدوية لساحة قتل وتحريض، فلم يكن اعتصامهم يوما سلميا أو وسيلة للتعبير عن الرأي، بل كان معسكرًا يُدارُ بآلية متطرفة، ينتهج أصحابه أساليب التهديد، وتأجيج الفتن، ونشر الفكر الإرهابى، وإراقة الدماء.

اعتصام "رابعة العدوية" بمدينة نصر، في هذا المكان خرجت أغلب الخلايا الإرهابية التى تولى عناصرها تنفيذ العمليات المسلحة فى محافظات مصر كافة، في الداخل نشطت وراجت الأفكار التكفيرية وأعلى منصته تعالت صيحات مروجى الفتن الدموية وأصحاب الكلمات التحريضية التى كادت أن تدفع البلاد للهاوية لولا اتخاذ الدولة قرار فض الاعتصام، والقضاء على أى محاولات لهدم الدولة أو تحويلها لأفغانستان أخرى مثلما روجت دائمًا قيادات الجماعة.

في الفيديو التالى وحتى لا ننسى نوثق لكم كلمات القيادات التحريضية التي خرجت من اعتصام رابعة المسلح وهددت فيها عناصر الإخوان وحلفاؤهم الشعب المصرى، بتفجير مصر، وسحق معارضى جماعة الإخوان.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا