هناك محاولات لعرقلته.. البترول تستعرض جهود التعاون الإقليمي في إطار منتدى غاز شرق المتوسط

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 12:00 ص
هناك محاولات لعرقلته.. البترول تستعرض جهود التعاون الإقليمي في إطار منتدى غاز شرق المتوسط
سامي بلتاجي

عرض أسامة مبارز، وكيل وزارة البترول والثروة المعدنية لشئون المكتب الفني، جهود التعاون الدولي الإقليمي، في إطار منتدى غاز شرق المتوسط.
 
وأكد وكيل وزارة البترول، أن الفترة الماضية شهدت حرص الدول الأعضاء في المنتدى على التوقيع على الميثاق الخاص بالمنتدى، والذى بمقتضاه، يصبح منتدى غاز شرق المتوسط بمثابة منظمة دولية حكومية في منطقة شرق المتوسط؛ وذلك رغم التحديات التي يشهدها العالم أجمع في ظل انتشار وتفشي جائحة فيروس كورونا المستجد COVID-19.
 
وجاء ذلك، خلال استعراض وزارتي البترول والثروة المعدنية، والكهرباء والطاقة المتجددة، ملخص خطط العمل، نحو تحقيق أهداف استراتيجية الطاقة المستدامة بحلول عام 2035، والجهود المبذولة لتطوير وتحديث قطاع الطاقة المصري؛ وذلك في ندوة عقدت برعاية الاتحاد الأوروبي، عبر «فيديوكونفرانس»، تحت عنوان: «خارطة الطريق للوصول لأهداف الطاقة المستدامة بحلول عام 2035: انتقال الطاقة وتحديث قطاع الطاقة المصرى».
 
المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، وفي كلمته، خلال افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشروع مصفاة الشركة المصرية لتكرير البترول ERC، بمسطرد، في 27 سبتمبر 2020، كان قد أشار إلى توقيع ميثاق تأسيس منتدى غاز شرق المتوسط، في الأسبوع الثالث من سبتمبر، المشار إليه، بمبادرة من الرئيس السيسي، في القمة الثلاثية، في كريت، بين كل من: «مصر، اليونان وقبرص»؛ في 2018، ليكون بمثابة منتدى حكومي دولي، مقره القاهرة.
 
وأوضح وزير البترول والثروة المعدنية، أن منتدى غاز شرق المتوسط، أحد الخطوات الهامة، لتحويل مصر إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول البترول والغاز، والطاقة بصفة عامة.
 
هذا، وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد ألمح خلال، افتتاح مشروع مصفاة الشركة المصرية لتكرير البترول ERC بمسطرد، إلى محاولات خارجية تستهدف إعاقة استضافة مصر مقر منتدى غاز شرق المتوسط، والذي قارنه الرئيس السيسي بمنظمة أوبك للبترول، من حيث الدور والمكانة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق