حكاية عم «عرفة» الذي ترك قريته لأجل فلذات كبده: باع منزله لعلاج أطفاله الأربعة

الإثنين، 21 ديسمبر 2020 11:00 م
حكاية عم «عرفة» الذي ترك قريته لأجل فلذات كبده: باع منزله لعلاج أطفاله الأربعة

المال والبنون زينة الحياة الدنيا، باع ممتلكاته وتغيرت أحوالة فى رحلة استمرت ثلاثة وعشرون عاما بعدما أصيب أولاده بأمراض مختلفة، فبعدما كان لديه منزل، باع كل هذا فى محاولة لعلاج أولاده الأربعة من ست أولاد أنجبتهم زوجتة ابنة عمه.
 
داخل غرفتين بدون أثاث يعيش عرفة وزوجتة وأولاده الستة داخل قرية الفنت الشرقية التابعة لمركز الفشن أقصى جنوب محافظة بنى سويف بعدما ترك الأب وأسرته من قريتة الفنت الغربية بعد بيع منزلة وأرضه. وداخل حجرة المنزل جلس عم عرفة وزوجتة وأطفاله الستة على أحد الحصر البلدى التى لا تحمية وأطفاله من برودة الشتاء ليروى قصة حياتة مع الأمراض التى تصيب أولاده طوال ثمانية عشر عاما.
 
وقال عم عرفة صبحى محمد أحمد، في تصريحات صحفية: «ابنى الكبير عمر، عمره 17 عاما يعانى من ضمور وكهرباء زيادة ولديه فشل كلوى ويجرى غسيل الكلى فى مستشفى الفشن ثلاث أيام فى الأسبوع بالإضافة إلى إصابته بالسكر وتلقيه حقن لعلاج السكر"، مشيرا إلى أنه ليس لديه تأمين صحى لأنه خرج من المدرسة بعد مرضه ويحتاج إلى علاج شهرى بنحو 400 جنيها.
 
وتابع عم عرفة: «إسراء ابنتى تعانى من تقوص أعلى وأسفل الركبة وتحتاج إلى عملية جراحية لإعادة اعوجاج الركبة». وأضاف الأب، أن ابنته أية عمرها تسع سنوات وتعانى من مشاكل فى النطق وتتلقى علاج شهريا، مشيرا إلى أن نجلة أحمد الأصغر يعانى من جلطة على المخ وكهرباء زيادة وعدم قدرة على النطق لوجود مشاكل فى الحلق والفكين ويحتاج إلى عملية جراحية كبيرة فى الفم بالإضافة إلى أنه يحتاج إلى عملية جراحية للفتاق.
 
وأكد الأب أنه يعمل باليومية ولكن دخلة اليومى لا يستطيع أن يوفر كل متطلبات العلاج، بالإضافة إلى الايجارالشهرى للمنزل 490 جنيه شهريا ومتطلبات المعيشة. وأضاف عم عرفة، أن أهل قرية الفنت الشرقية يقدمون له المساعدة، مشيرا إلى أنه يحتاج لتوفير العلاج وإجراء العمليات الجراحية لأولاده وتوفير أى سكن له لأنه لا يستطيع توفير الايجار الشهرى للمنزل الذى يسكنه والذى لا يحتوى على أى أثاث.
 
فيما قالت إحسان أبو زيد، وكيل وزارة التضامن بمحافظة بنى سويف فى تصريحات صحفية: إنها فى انتظار الأب فى أى وقت داخل ديوان عام مديرية التضامن الاجتماعى بمحافظة بنى سويف لبحث حالته ومعرفة مدى تقاضيه معاش تكافل وكرامة وتقاضى أطفالة المعاقين معاشات أم لا. فيما قال الدكتور صلاح جودة مدير مستشفى بنى سويف التخصصى، أن المستشفى فى انتظار الأطفال لإجراء الكشف الطبى والفحوصات الطبية عليهم داخل المستشفى.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا