من النهاردة مفيش مسكنات أخيرا الشريحة النهائية من ترشيد الدعم.. شهادات دولية بنجاح الاقتصاد

من النهاردة مفيش مسكنات أخيرا الشريحة النهائية من ترشيد الدعم.. شهادات دولية بنجاح الاقتصاد

ثقة كبيرة اكتسبها الاقتصاد المصري بعد تجاوز أزمته الطاحنة عقب 25 يناير، بعدما وصل الاحتياطى من النقد الأجنبى عقب عام واحد من الثورة إلى أدنى مستوى له بـ 15 مليار دولار فقط، بينما واصل ارتفاعه فى النصف الأول من العام الجارى ليصل إلى 44 مليار دولار.