شبح القرصنة الإلكترونية.. «ماكرون» على خطى «كلينتون»

الجمعة، 28 أبريل 2017 08:00 م
شبح القرصنة الإلكترونية.. «ماكرون» على خطى «كلينتون»
ماكرون
ابتسام أبو الدهب

القرصنة الإلكترونية أصبحت تحتل مساحة كبيرة عند بدء أية عملية انتخابية في الدول، حيث كثرت الاتهامات الفترة الماضية حول قرصنة رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بحزب ما، فعلى سبيل المثال اتُهمت روسيا بالتجسس على الحزب الديمقراطي خلال الانتخابات الأمريكية التي جرت نوفمبر الماضي لصالح الرئيس الأمريكى دونالد ترامب.

ونتذكر قضية التجسس والتسريبات التي تعرضت لها المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون أثناء منافستها في السباق الانتخابي لرئاسة أمريكا أمام دونالد ترامب، شهر نوفمبر الماضي وقبل إسبوعين من الانتخابات، حيث نشرت ويكيليكس حوالي 20 ألف رسالة للبريد الالكتروني الخاص بمدير حملة كلينتون، واشارت أصابع الاتهام حينها إلى التدخلات الروسية التي تقوم بها موسكو للتلاعب في نتائج الانتخابات.

وفي تصريحات له في شهر فبراير الماضي، طالب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، بتوخي الحذر من عمليات القرصنة الإلكترونية والاستعداد جيدًا قبيل الانتخابات الرئاسية، لمنع التلاعب فيها، حسب ما ذكرت إذاعة آر تى إل الفرنسية.

واتهم حينها الرئيس الفرنسي روسيا بمضاعفة عمليات القرصنة الإلكترونية حتى تسيطر على عدد الأصوات لصالح المرشح المفضل لها وتشويه صوره منافسه، مشيرًا إلى أن روسيا تحاول اختراق الأنظمة الفرنسية قبل الانتخابات.

وفي نفس السياق أعلن فريق الحملة الانتخابية لمرشح الرئاسة الفرنسي إيمانويل ماكرون، عن تعرض الحزب المستقل «إلى الأمام» الذي أسسه ماكرون لسلسلة من محاولات سرقة بيانات مواقع إلكترونية منذ يناير الماضي، ولكنها لم تنجح في سرقة أو اختراق أي بيانات للحملة، حسب ما ذكر موقع سكاي نيوز.

وأشار الحزب إلى تعرضه لخمسة هجمات من مجموعة تجسس ترسل صفحات الكترونية مزيفة ليضغط عليها أعضاء الحملة، الأمر الذي ربطه الخبراء بوكالة التجسس الروسية «جي.آر.يو» التي نفت صلتها بأية عمليات قرصنة الكترونية على حملة مرشح الانتخابات الفرنسية ايمانويل ماكرون.

وأعلنت الحملة الانتخابية لايمانويل ماكرون، عن شنها هجمات مضادة، مساء الأربعاء الماضي، مستهدفة الصفحات الإلكترونية المزيفة التي تم إرسالها لموظفي الحملة. هذا الأمر يجعلنا ننتظر بترقب أكبر حول من سيصبح رئيس فرنسا، يوم 7 مايو المقبل بعد عقد الجولة الثانية من الانتخابات، بين المرشحين ايمانويل ماكرون ومارين لوبان.

 

اقرأ أيضًا:

مخاوف أوروبية من تدخلات روسيا في العمليات الانتخابية (تقرير)

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

ده واقع وده واقع!

ده واقع وده واقع!

الجمعة، 22 أكتوبر 2021 12:10 م
ديكتاتورية الحرية

ديكتاتورية الحرية

الثلاثاء، 19 أكتوبر 2021 06:16 م