البيان المشترك للدول المقاطعة للقطر بعد اجتماع القاهرة.. المطالب التي قدمت لقطر ليست محل للتسويف والتفاوض.. لا يمكن التسامح مع الدور التخريبي للدوحة والاجتماع القادم في المنامة

الأربعاء، 05 يوليه 2017 05:54 م
البيان المشترك للدول المقاطعة للقطر بعد اجتماع القاهرة.. المطالب التي قدمت لقطر ليست محل للتسويف والتفاوض.. لا يمكن التسامح مع الدور التخريبي للدوحة والاجتماع القادم في المنامة
أميرة عبد السلام

تلى سامح شكري وزير الخارجية البيان المشترك الدول الأربع المقاطعة لقطر عقب اجتماعهم في القاهرة اليوم، مؤكدا انه لا يمكن التسامح مع الدور التخريبي للدوحة.  
 
وأكد شكري، أن موقف الدول الاربع قائم على  المبادى الخاصة بالقوانين و الجهات الدولية و شدد على المواقف الخاصة بدعم الارهاب و ايقاف كافة الاعمال الخاصة بالتحرض الالتزام بيان الرياض 2014 مع الالتزام بكافة مخرجات القمة الاسلامية الامريكية  ومسئولي كافة دول المجتمع الدول لمكافحة الارهاب
أكدت الدول الاربعة ان المطالب التى قدمت لقطر ليست محل للتسويف و التفاوض  دعم الارهاب وأن المطالب التى قدمت لدول قطر حفاظا للسلم و الامن و مكافحة الإرهاب.
 
وتقدم البيان بالشكر للكويت على الوساطة مستنكرا الرد القطري على المطالب و اكدت الدول الاربع على التقدير للشعب القطرى و لا يوجد مكان لدول التى تدعم الارهاب فى المجتمع الدولى، مؤكدا  فى البيان انه لا يمكن التسامح مع الدور التخريبى لقطر و اتفق الوزراء على عقد الاجتماع القادم فى العاصمة البحرانية المنامة .
 
و قال شكري، فى المؤتمر الصحفى العالمي، المنعقد فى قصر التحرير التابع لوزارة الخارجية  بالقاهرة و الذى جاء عقب الاجتماع  الرباعى لوزراء الخارجية للدول المقاطعة لقطر و الذى استمر للاكثر من  ساعتين _ عقدنا جلسة مشاورات مغلقة و مفتوحة مع الوفود لبحث الازمة من قطر و اكد ان البيان جاء ليس ردا على رد قطر و انما لموقف الدول من قطر .
 
 
و كان الاجتماع المنعقد بالقاهرة اليوم للدول الاربع المقاطعة لقطر و الذى استمر للاكثر من 120 دقيقة بقصر التحرير التابع لوزارة الخارجية المصرية و بحضور وزراء الخارجية لكل من السعودية و البحرين و الامارات بالاضافة الى وزير الخارجية سامح شكرى صاحب الدعوة و المكان نافش اربع بنود اساسية و هى
 
1_ الاتفاق على ان تتحول الاجتماعات الى ألية دورية و ينعقد بالتناوب فى العواصم العربية لدول مصر و البحرين و السعودية و الامارات
2_ الاجتماع ناقش تقرير موسع لموقف اجهزة المخابرات الاربع لردول المقاطعة و التى اجتمعت امس فى القاهرة و قدمت تقرير موسع عن المشهد فى قطر بعد دخول المعادل الايرانى و التركى  الى الازمة القائمة بين العوصام العربية الاربع و الدوحة .
 
3_ كما ناقش الاجتماع الخطوات المقبلة التى من المقرر ان يعتمدها قادة الدول الاربع على مستوى الرؤساء على ان يكون اى إجراء سيتخذ مرهون بقواعد القانون الدولى ليقطع الطريق امام قطر على تصعيد دولى يؤكد مخالفة الدول المقاطعة للاعراف الدولية .
 
4_ كما ناقش الاجتماع المسودة القطرية التى سلمت عن طريق الوسيط الكويتى  للمطالب الخاصة بالدول المقاطعة للدوحة و التى اكدت مصادر كويتية ان المسودة تنم عن  رفض كامل لكل الطلبات و اللتفاف حول الاتهامات العربية الموجهه لقطر و المؤكدة دعمها للارهاب و الجماعات الارهابية .
 
يأتى الاجتماع و الذى استمر للاكثر من ساعتين عصر اليوم  بحضور وزير الخارجية سامح شكرى و نظيره السعودى عادل الجبير و الاماراتى الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان و البحرينى الشيخ خالد بن أحمد الخليفة  فى إطار تنسيق المواقف والتشاور بين الدول الأربعة، بشأن الخطوات المستقبلية للتعامل مع قطر، وتبادل الرؤى والتقييم بشأن الاتصالات الدولية والإقليمية القائمة فى هذا الشأن.
 
وأوضح المتحدث باسم الخارجية المستشار أحمد ابو زيد، أن الاجتماع يأتي في إطار تنسيق المواقف والتشاور بين الدول الأربع بشأن الخطوات المستقبلية للتعامل مع قطر، وتبادل الرؤى والتقييم بشأن الاتصالات الدولية والإقليمية القائمة في هذا الشأن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م