محامية «سكرانة» في دار القضاء العالي

السبت، 29 يوليه 2017 12:33 م
محامية «سكرانة» في دار القضاء العالي
دار القضاء العالي
علاء رضوان و أحمد متولى

ألقت قوات الأمن بدار القضاء العالي برئاسة العميد حسن عبد الغفار القبض على محامية في حالة سكر تام حاولت الدخول إلى المبنى وهي تترنح ولا تستطيع الوقوف على قدميها ورفضت إخراج تحقيق الشخصية بها.

تعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي العميد حسن عبد الغفار قائد حرس دار القضاء العالي إخطار بوجود إحدى السيدات على باب محكمة النقض تقوم بالصياح بصوت عالي لرجال الشرطة وأفراد الأمن إلا داري التابعين للمحكمة على الفور توجه قائد وبرفقته قوة أمنية حيث. تلاحظ أن الكلمات تخرج من فمها غير متزنة بالاقتراب منها تبين أنها تفوح منها رائحة كحولية نفاذة

تم اصطحابها إلى مكتب قائد الحرس حيث تم استجوابها وبسؤالها عن تحقيق الشخصية الخاص بها وعن سبب دخولها للمحكمة قررت أنها لا تحمل إي تحقيق شخصية ولا رقم قومي ولا كارنية نقابة المحاميين وقررت أنها تدعى ض.م 40 سنه محامية بالاستئناف العالي ومجلس الدولة وأنها حضرت للمحكمة للتفاوض مع طليقها الذي يعمل في تنفيذ الأحكام بمحكمة النقض بدار القضاء العالي وذلك لمنعه إياها من رؤية نجلها.

بسؤال قائد حرس دار القضاء العالي لها عن الرائحة النفاذة التي تفوح منها قررت أنها زجاجة (زبيب فاخر) وأنها حره في كل تصرفاتها وأفعالها وأنها حرية شخصية وتم التحفظ على الزجاجة التي كانت ممتلئة لنصفها وتم تحرير المحضر والقبض على المتهمة وإحالتها لقسم شرطة الأزبكية لاتخاذ اللازم وعرضها على النيابة العامة.

 

اقرأ أيضا : 

 

«تثبيت الدولة»..7 دوائر جنائية ساهمت فى تقويض الإرهاب

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق