ياسر برهامي شيخ «الفتاوى الشاذة».. حرم كل شئ حتى «صور بطوط»

الأربعاء، 06 سبتمبر 2017 12:00 م
ياسر برهامي شيخ «الفتاوى الشاذة».. حرم كل شئ حتى «صور بطوط»
ياسر برهامى
مجدى حسيب

يعد ياسر برهامى أحد شيوخ التيار السلفى، ونائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية،  أحد المشايخ الذين أعتادو من وقت لأخر إطلاق بعض الفتاوى والتصريحات التى تميل إلى التشدد وإثارة الجدل بعيدا عن مدى أهميتها، وما تقدمه من تيسير لحياة المواطنين، وهو ما أكده بالفعل الكثير من علماء الأزهر الشريف.

مابين التشدد والسطحية سقط ياسر برهامى فى الكثير من فتواه والتى كان منها تحريم لبس المرأة للصندل بدون جوارب، بالإضافة التى تناقضت حتى مع الفطرة الإنسانية وطبيعة الشعب المصرى والتى أباح فيها للرجل ترك زوجتة فى حال تعرضها للإغتصاب للحفاظ على حياته، وهو ماواجه موجة حادة من الإنتقادات، وفى هذا السياق ترصد صوت الأمة أغرب فتاوى برهامى وأكثرها شذوذا، بالإضافة أيضا إلى فتواه الأخيرة عن عدم جواز مس الرجل يد امرأة أجنبية سواء كانت مخطوبته أو غيرها.

فتوى اغتصاب الزوجة

وتعتبر الفتوى الأبرز لبرهامى والتى أباح فيها للزوج ترك زوجته للمغتصب لحفظ نفسه، وفي تلك الفتوى قال برهامى إنه يجوز ترك الزوج زوجته للمغتصب حال التأكد من إصرار المغتصب على قتله واغتصاب الزوجة، وذلك فداء لحياته قياسا على فتوى الإمام العز بن عبد السلام، عن وجوب تسليم المال للصوص حفظًا للنفس من القتل،واعتبر برهامى أن حفظ النفس فى هذه الحالة أولى إذا تيقن أن دفاعه عنها سيؤدى إلى قتله، ودلل برهامى على ذلك بعدم دفاع سيدنا إبراهيم، عليه السلام، عن زوجته سارة، يوم دخل بها مصر.

صور بطوط فى غرف الأطفال حرام

وتعتبر الفتوى الأغرب على الأطلاق والأكثر شذوذا، والتى أطلقها ياسربرهامى من خلال موقع "أنا سلفى" وأكد فيه برهامى بعدم جواز تعليق صور بطوط وميكى فى غرف نوم الأطفال.

 بطاقة الائتمان حرام

ولم تكن بطاقة الائتمان ببعيد عن فتاوى ياسر برهامى، والذى أكد من خلال أحدى فتواه أنها تعتبر ربا بعد انتهاء فترة سماح البنك.

وهى الفتوى التى أطلقها برهامى من خلال الموقع الرسمى للدعوة السلفية، مشيرا إلى أن البطاقة يتم  يشتريها المستخدم  بماله المدفوع مسبقـًا فى البنك "بطاقة الائتمان مسبقة الدفع"، وليست قرضًا مِن البنك؛ لأنه بعد فترة السماح "55 يومًا مثلاً" تُحسب فائدة، والعقد على ذلك غير جائز، ولو تأخر لأى سبب صار مؤكلاً للربا؛ لأنه الذى وافق على هذا العقد، وأنتَ أمرته به".

ارتداء الصندل بدون جوارب حرام

ومن بين فتاوى برهامى الأغرب على الأطلاق  عدم جواز ارتداء المرأة حذاء صيفيا مكشوفا "الصندل" دون أن يكون تحته جورب "شراب" لا يشف، أى لا يظهر القدمين، حيث قال على الموقع الرسمى للدعوة السلفية "أنا السلفى": "لا بأس إذا كان الجورب صفيقًا لا يشف، والأفضل أن يكون الجلباب سابغًا مغطيًا للقدمين، ولكن أن حصل الستر بغيره جاز".

وضع الرجل الشبكة فى يد خطيبته حرام

وكانت أخر فتاوى برهامى، عدم جواز وضع الرجل الشبكة فى يد خطيبته،ورد برهامى فى فتوى له على موقع الدعوة السلفية، على نص سؤاله كان نصه: "ما حكم أن يقوم الشاب الخاطب بتلبيس خطيبته خاتم الخطوبة فى يدها، مع العلم أن عادة الناس جَرَتْ بذلك، بل قام بعضهم بفعل ذلك أمام الكعبة، فقد رأيتُ فيديو لشابٍ تركى يقوم بتلبيس خاتم الخطوبة لمخطوبته أمام الكعبة المشرفة، فهل يجوز فعل ذلك؟".

اقرأ أيضا

برلماني: فتاوى ياسر برهامى تهدد السلم العام وخطر على المجتمع

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق