إنهاء خصومة ثأرية بدار السلام بحضور محافظ سوهاج ونائب مدير الأمن (صور )

السبت، 09 سبتمبر 2017 09:31 م
 إنهاء خصومة ثأرية بدار السلام بحضور محافظ سوهاج ونائب مدير الأمن  (صور )
انهاء خصومة ثأرية
سوهاج - محمود مقبول

استكمالا لمبادرة سوهاج خالية من الثأر، انتهت اليوم الخصومة الثأرية بين عائلتى أفراد عائلتى الحزينات وعائلة أبوالفضل محمد سليمان الشيخ حمد بناحية قرية النغاميش دائرة المركز، وذلك بحضور الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج، واللواء حسن محمود حكمدار المديرية نائب مدير أمن سوهاج واللواء خالد الشاذلي مدير إدارة المباحث الجنائية والعميد منتصر عبدالنعيم رئيس فرع الأمن العام واللواء جلال أبوسحلى مساعد المدير لفرقة الشرق، والعقيد أحمد شوقى زيدان رئيس فرع بحث الشرق وحوالى 3000 شخص من أهالي مركز دار السلام جنوب شرقى محافظة سوهاج، يتقدمهم عواقل العائلات والعمد ولمشايخ ورجال الدين الإسلامي والمسيحى والقيادات الشعبية والتنفيذية وجابر الطويقي وطارق رضوان عضوي مجلس النواب عن دائرة مركز دار السلام.

وأسدل الستار على الخصومة الثأرية بين عائلتي أفراد عائلتي الحزينات وعائلة أبوالفضل محمد سليمان الشيخ حمد بناحية قرية النغاميش دائرة المركز بدائرة مركز دار السلام، المحرر عنها المحضر رقم 1462 إداري مركز دار السلام بين أفراد عائلتي الحزينات وعائلة أبوالفضل محمد سليمان الشيخ حمد بناحية قرية النغاميش دائرة المركز، والناجم عنها مقتل على محمد إبراهيم ينتمى للعائلة الأولى وأتهم في مقتله محمد أبوالفضل سليمان ونله إسلام محمد أبوالفضل ينتميان للعائلة الثانية.

وعقد الصلح النهائي بين العائلتين بسرادق تم إقامته بذات وقام المتهم محمد أبوالفضل سليمان بتقديم القوده الكفن للمدعو محمود على محمد إبراهيم نجل المجنى عليه، وأتفق الطرفان على نبذ الخلافات فيما بينهما وترك سير القضية للقضاء لقول كلمته مع عدم الأخذ بالثأر والقسم على كتاب الله أن يكون صلحا جديا وناهيا للنزاع القائم بينهما وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3885 إدارى مركز دار السلام.

وقال الدكتور أيمن عبدالمنعم  محافظ سوهاج، إن تحقيق الأمن والاستقرار بين العائلات المصرية ‏هدف نسعى إليه من خلال لجنة المصالحات  لوقف النزاعات ‏التى لا تجلب إلا الدمار والخراب وحذر في كلمته من دعاة الفتنة الذين يعملون على تدمير الأسر ‏والعائلات وشدد  على أن من يتخذ الثأر مسيرة له فهو خاسر ‏ومن استطاع أن يقهر نفسه وشيطانه فهو الإنسان القوى مؤكدًا أن ‏اقتناء السلاح أمر يدمر المجتمع، فالقوى الذى يصفح أما الإيذاء ‏والقتل لا يعبر عن القوة، فالقوى من يمد يده للعفو لا من ينتقم لنفسه.

وأوضح المحافظ أنه تم إنهاء 44 خصومة ثأرية بمركز دار السلام خلال الفترة الماضية وجاري الإعداد لانهاء 24 خصومة أخرى خلال الأيام القادمة ووافق المحافظ على تخصيص قطعة أرض على مساحة 5 قراريط لبناء وحدة وتدعيم القرية بمحول كهرباء وكميات من الأسلاك الكهربائية المعزولة كمكافأة لقرية النغاميش والعائلتين لإتمام الصلح.

وأضاف أنه قام بعمل جولة تفقدية لمركز دار السلام اليوم قبل مراسم الصلح أتخذ فيها عدة قرارات مهمه منها إحالة رئيس المدينة ونوابة للتحقيق لما رائه من أهمال  داخل مدينة دار السلام وأن المواطن السوهاجى يستحق الكثر لرفع المعاناة عنه وتوفير أماكن نظيفة ووسائل نقل أمنه على مدار الساعة .

ومن جانبه قال اللواء حسن محمود كمدار المديرية نائب مدير أمن  إن لدينا خطة طموحة للقضاء على عادة ‏على الثأر ونزيف الدماء وأوضح  أننا لن نترك خصومة ثأرية موجودة إلا ونسعى وراءها ونقوم بتقريب وجهات النظر بين أطرافها حتى نصل إلى تقريب وجهات النظر بين الطرفين والاتفاق على إتمام الصلح بينهما وأن مبادرة  سوهاج خالية من الثأر هي كانت  نقطة الانطلاق لإرساء قواعد السلام والمحبة على مستوى المحافظة، من أجل السلام والأمن المجتمعى وأتمنى أن يتم تطبيقها بكافة محافظات مصر حتى يعم السلام وسوهاج أصبحت مثلا يحتزا به في عمليات أنهاء و لدينا تعليمات مشدده من اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية بإنهاء كافة الخصومات على مستوى مصر وأن نرفع شعار" سوهاج بلا خصومات" وهذا يستوجب التكاتف بين الجميع العائلات والأجهزة الشعبية والتنفيذية .

وقال اللواء خالد الشاذلي إن تحقيق الأمن والاستقرار بين العائلات المصرية ‏هدف نسعى إليه من خلال لجنة المصالحات لوقف النزاعات ‏التي لا تجلب إلا الدمار والخراب وحذر في كلمته من دعاة الفتنة الذين يعملون على تدمير الأسر ‏والعائلات وشدد  على أن من يتخذ الثأر مسيرة له فهو خاسر ‏ومن استطاع أن يقهر نفسه وشيطانه فهو الإنسان القوى مؤكدًا أن ‏اقتناء السلاح أمر يدمر المجتمع، فالقوى الذى يصفح أما الإيذاء ‏والقتل لا يعبر عن القوة، فالقوى من يمد يده للعفو لا من ينتقم لنفسه وأننا كلفنا رجال المباحث بكافة المراكز والأقسام بسرعة التواصل مع أطراف الخصومات من أجل جذب خيوط الصلح والدفع بعد ذلك بالمؤثرين من العائلات لتقريب وجهات النظر.

 

 

 وقد اتخذت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج، كافة الإجراءات اللازمة لتأمين عملية الصلح بعد الدفع بمجموعات قتالية وبوابات إلكترونية للكشف عن الأسلحة والمعادن، برئاسة اللواء جلال أبوسحلى مساعد المدير للشرق،و العميد ممد الشائب مأمور مركز شرطة دار السلام والعقيد أحمد شوقى زيدان رئيس فرع بحث الشرق  الرائد محمد أبوالعطا رئيس مباحث المركز بدار السلام.

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (1)
 

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (2)
 

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (3)
 

 

 

 


صلح قرية النغاميش دار السلام (5)

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (6)
 
 
صلح قرية النغاميش دار السلام  (7)
 

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (8)
 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
صلح قرية النغاميش دار السلام  (20)
 

 

صلح قرية النغاميش دار السلام  (21)
 

 

 

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق