نجوم التمويل الأجنبى الحرام ماذا كانوا وكيف أصبحوا؟.. إسراء عبدالفتاح و«تنظيم الحمدين»

الجمعة، 15 سبتمبر 2017 02:30 م
نجوم التمويل الأجنبى الحرام ماذا كانوا وكيف أصبحوا؟.. إسراء عبدالفتاح و«تنظيم الحمدين»
عنتر عبداللطيف

شبكة معقدة تجمع من يطلقون على انفسهم نشطاء فى مصر بقطر ومنظمات مشبوهة فى الخارج من قبيل علاقة الناشطة إسراء عبدالفتاح بمنظمة هيومان رايتس ووتش التى زعمت فى تقريرها الأخير ممارسة وزارة الداخلية لتعذيب ممنهج لسياسيين فى مصر حيث سبق ونشر براين دولي رئيس منظمة «هيومن رايتس» الأمريكية مقالا اعترف فيه  بعدة لقاءات جمعت إسراء عبدالفتاح الناشطة السياسية وبعض السياسيين الأمريكيين. 

وقال «دولي» في مقاله بموقع «هافينغتون بوست» الأمريكى، إن الناشطة إسراء عبدالفتاح قالت:«سأقاتل حتى النفس الأخير من أجل حقي». 

 

large-d_400923194566262592 (1)

إسراء عبدالفتاح قبل التمويل 

 

ما يؤكد علاقة إسراء عبدالفتاح بقطر التى استطاعت اختراق العيد من منظمات المجتمع المدنى فى الغرب هو أن موقع هافينغتون بوست قامت الدوحة بشراء نسخته العربية ويديره وضاح خنفر المدير التنفيذي لقناة  الجزيرةالأسبق ما يكشف أن أدوات الضغط على مصر يتم تحريكها عبر هذه المواقع التى تتبنى أفكار  المنظمات الغربية بغرض الضغط على مصر مستخدمة مرة ما يعرف بالأذرع الحقوقية ومرة أخرى التقارير المشبوهة حيث أتضح - وفق حقوقيين - أن قطر هى الخزانة المالية التى تمول هذه المنظمات بتعليمات المخابرات الأمريكة.

 «دولي» تابع فى مقاله المشبوه: «قبل عامين في يناير 2015 كانت الناشطة المصرية إسراء عبدالفتاح تتأهب لمغادرة القاهرة للحصول على زمالة لمدة 6 شهور من جامعة ستانفورد الأمريكية، لكنها منعت من مغادرة البلاد، ولم يقدم لها أحد تفسيرا لذلك الحظر لكنها علمت لاحقًا أن اسمها على قائمة  الممنوعين من مغادرة مصر بتهمة تلقي تمويل أجنبي». 

 

c2ba9a9995df0c59137c95110c7d5f02
إسراء عبدالفتاح بعد التمويل

وأضاف: تنظر المحكمة في استئناف قدمته إسراء عبدالفتاح ضد قرار المنع من السفر علمًا بأن طعنين سابقين تم رفضهما، وزعم الكاتب الأمريكى في مقاله أن إسراء تحظى بدعم من مبادرة الدفاع عن الإعلاميين، وشركة المحاماة الحقوقية البريطانية Doughty Street Chambers.

واعترف الكاتب في نهاية المقال بعلاقه إسراء الوطيدة بالساسة الأمريكيين، حيث قال: «في الأسابيع التي أعقبت سقوط نظام مبارك كنت مع الناشطة إسراء عبدالفتاح أثناء زيارتها لسياسيين بارزين في واشنطن، وشرحت الناشطة المصرية لمسئولين بالخارجية الأمريكية وأعضاء بالكونجراس الأمريكي أهمية دعم واشنطن لها».

 

2017081701050252
تميم بن حمد

وأضاف «دولى» أن السيناتورين الأمريكيين جون ماكين وليندسي جراهام قالا في ديسمبر الماضي إنهما يتأهبان للدفاع عن منظمات المجتمع المدني في مصر، وتعهد عضوا مجلس الشيوخ بالسعي لوضع شروط حقوقية أكبر تقترن بالمساعدات الأمريكية لمصر في السنة المالية 2017-2018 حال تمرير مصر قانونا مناهضا لتلك المنظمات.

يذكر أن «صوت الأمة» كانت قد حصلت على فيديو منسوب للناشطة السياسية إسراء عبدالفتاح، تعترف فيه بحصولها على تمويل من منظمات أجنبية لمشروع لم تحدد أهدافه أو برنامجه.

اللافت أن إسراء عبدالفتاح كانت تتحدث فى الفيديو مع إلى إحدى صديقاتها تدعى «شيرين» بحثها عن شقة سكنية في أحد الأبراج قائلة أنها تفضل أن تكون شقة تمليك وليست إيجار.

 

لم يعد سرا أن إسراء عبدالفتاح تسكن الآن فى فيلا بأحد الأماكن الراقية وهى المولودة عام 1978 بمدينة بنها بالقليوبية حيث كشفت سجلات منظمة مقربة من الحكومة الأمريكية ومقرها واشنطن بالإضافة إلى الصندوق الوطني للديموقراطية أن عبدالفتاح حصلت على  75.000 دولار ضمن برنامج أمريكي لتعزيز الديمقراطية وهو البرنامج تم اتهامه بضخ أموال إلى منظمات غير حكومية فى مصر يديرها سياسيون وناشطون.

اقرأ أيضا:

إسراء عبدالفتاح .. «البومة عادت تبشر بالخراب»

إسراء عبدالفتاح.. صُنعت في الهيصة

 
 

 


 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق