قطر: الكتاب الأسود.. عمة القرضاوي وشراء الذمم (الحلقة الأولى)

السبت، 23 سبتمبر 2017 01:54 م
قطر: الكتاب الأسود.. عمة القرضاوي وشراء الذمم (الحلقة الأولى)
عنتر عبداللطيف

 وثق كتاب " قطر: الكتاب الأسود " الصادر عن المركز العربى الأوروبى لمكافحة التطرف بباريس انشاء قطر للكيانات الإرهابية ومحاولة ضرب مؤسسة الأزهر بتكوين " الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين" باستخدام يوسف القرضاوى وأذرع اعلامية وحقوقية بدول أجنبية وعربية اشترتهم بالأموال .

يقول الكتاب الذى تنشره "صوت الأمة" على حلقات أن الدوحة بارعة فى إدارة سياسة المتناقضات بفتحها اتصالات مع اسرائيل وحماس فى آن واحد كما أنها عندما كانت تبث تسجيلا صوتيا لأسامة بن لادن زعيم القاعدة كانت تعرض التسجيل على السفارة الأمريكية بالدوحة أولا !

يقول الكتاب :"لا يمكن اعتبار السؤال عن قطر والتطرف والإرهاب وليد شهر مايو 2007 يوم طفح الكيل مع عدد من الدول العربية فقررت أن تخرج للعلن ما بقى ورما خبيثا فى العلاقات الخليجية من نهاية احتلال افغانستان والكويت فى مطلع التسعينيات وبدأت سحبه السوداء مع انقلاب الشيخ حمد على والده خليفة وتضخمت اعراضه مع طموحات الحاكم الجديد ورئيس وزرائه لدور اقليمى ودولى مع تدفق خيرات الأرض النفطية والغازية فى بلد لا يزيد عدد مواطنيه عن ربع مليون نسمة".

212869
حمد بن خليفة 

يتابع الكتاب :" اعتمدت القيادة القطرية على غير القطريين فى مشروعها الطموح فأنشأت "الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين" كعنوان منافس للأزهر يقودة الإخوانى المصرى يوسف القرضاوى وهو بالمناسبة مفتى قطر ودخلت ثورة الإتصالات عبر قناة الجزيرة بعد تراجع البى بى سى عن القناة الفضائية العربية التى باشرتها واستقبلت كل من قبل الجلوس تحت العباءة القطرية من إخوان وسلفية جهادية وفتحت الخطوط على الأسرائيليين وحماس فى آن واحد وشيدت فى أرضها أكبر قاعدة عسكرية أمريكية خارج الولايات المتحدة ورحبت بعدد من الأكاديميين والكتاب العرب والغربيين وسعت لكسب منظمات عربية كثيرة مدنية وحقوقية واغاثية ومن لم تستطع وضعه تحت السيطرة حاصرته أو اشترت من صفوفه من يعمل معها " المنظمة العربية لحقوق الإنسان فى بريطانيا والشبكبة السورية لحقوق الإنسان واكاديمية التغيير ومراكز للبحث وصحف ومواقع فى المهجر وعدد كبير من الباحثين ممن عمل فى سوق الصحافة أو الجامعات أو أخصائيى جماعات الضغط " اللوبى" بعضهم كان مخلصا لسيده وبعضهم كسر الطوق وشهر بمن استخدمه " الرئيس السابق لمنظمة صحفيون بلا حدود روبرت مينار مثلا" وأوجدت آله إعلامية جبارة وجماعات ضغط قادرة على تحطيم من يتجرأ على الحديث عن قطر".

 يضيف الكتاب : " نجحت الإدارة القطرية فى إدارة التناقضات ويروى أحد ضيوف الجزيرة فى ديسمبر 2001 أم مسوؤلا كبيرا فى القناة طلب منه مشاهدة القناة مساء ذاك اليوم فى الأسبوع الأخير من ديسمبر لأن شريطا هاما لأسامه بن لادن سيعرض على القناة " ماهو موقف الأمريكان من هذا الموضوع " ألا يشكل ذلك حرجا مع حليفهم سأل الضيف فأجاب المسئول :" أى شريط يرسل إلى الجزيرة من القاعدة يرسل إلى السفارة الأمريكية لدراسته قبل ذلك ثم يأتينا مع الموافقة على بثه ".

حمد-بن-جاسم
حمد بن جاسم 

يتابع الكتاب : لم تكن الشبكة العنكبوتية قد تطورت بعد وكان البريد يصل عبر DHL من باكستان ما من شك أن الثروة مهما كانت كبيرة فهى لا تسمح لبلد كقطر بأكثر من دور وظيفى مع هامش يحفظ ماء الوجه ويشبع النرجسية ويقدم البلد للعالم " مستقلا وسيدا" وعندما يقول حمد بن جاسم على قناة البى بى سى للسيدة رشا قنديل :" هل تظنين أن قطر قادرة على اتخاذ قرارات خطيرة إن لم يكن متفق عليها " فهو يعود لوضع قدميه على الأرض بعد سنوات كان فيها معلقا كآالهة أبيقور بين السماء والأرض

download (1)
اسامة بن لادن
 
 

يواصل الكتاب :" قالت السيدة كلينتون وزيرة خارجية أمريكا يوما للمجلس الوطنى السوري:"expired وأحضرت للدوحة البديل عنه متجسدا فى" الإئتلاف " وطلب الأمير حمد بن خليفة من رهط من الإئتلاف شغل مقعد سوريا فى اجتماع القمة العربية فى الدوحة ولم يكن يعلم كما أكد السفير البريطانى بعد ذلك أن قرار نقل الملف من قطر إلى المملكة العربية السعودية قد أتخذ وبعدها تم تسليم الملف إلى الأمير بندر بن سلطان لم يكن الرد القطرى على ذلك ممكنا فثمة عملية" نقل "سلطة يتم التحضير لها منذ فترة فى قطر المتورطة فى الملف السورى حتى النخاع والتى شاركت بفاعلية فى تحويله من مطالب شعبية إلى مواجهة بين النظام السورى من جهة وجهاديين با حدود " وإخوان اسرى استراتيجيات هوس السلطة من جهة ثانية لم يعد لها من تبع إلا من يقيم بارضها أو يعيش من تمويلها المباشر وغير المباشر فزادت دعمها للسرورسة ومولت " المثنى الإسلامية " ودعمت جبهة النصرة ورحبت بدخول " الثوار" الموصل حتى لحظة تنصيب البغدادى لنفسه خليفة".

1602_33556
كلينتون

اقرأ أيضا: 

الفضيحة الكاملة لتنظيم الحمدين الداعم للإرهاب في فرنسا.. أمراء قطر يحكمون الدوحة بالحديد والنار وينظمون حفلات مجون بباريس

 

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق