هكذا تورط ساركوزى فى اغتيال القذافى .. شهود الجريمة يروون التفاصيل

الإثنين، 06 نوفمبر 2017 12:50 م
هكذا تورط ساركوزى فى اغتيال القذافى .. شهود الجريمة يروون التفاصيل
ساركوزى
عنتر عبداللطيف

 

ربما كتاب "مع تحيات قائد الثورة " الصادر بباريس لم يكن الأول  الذي يشير بأصابع الإتهام إلى الرئيس الفرنسي السابق ساركوزى بتورطه فى اغتيال الرئيس الليبى الراحل معمر القذافى ما دعا مراقبون لأن يتهموا الرئيس الفرنسى السابق بالتخلص من القذافى للتغطية على الأموال التى حصل عليها للصرف على حملته الإنتخابية مستشهدين بما جاء فى كتاب "مع تحيات قائد الثورة "وهى الاتهامات التى تناقلتها مواقع عربية وأجنبية مختلفة وطوال الساعات الماضية . فما الشواهد الأخرى حول هذه القضية الخطيرة ؟

1014520229
 
رجل أعمال لبناني فرنسي يدعى زياد تقي الدين كان قد اعترف هو أيضا فى شهادة خطية سلمها إلى قضاة فرنسيين أنه سلم ثلاث حقائب مملوءة بأوراق نقدية من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي إلى الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي ومساعدا كبيرا له كمساهمة في تمويل حملته الانتخابية الناجحة في 2007.

وقال زياد تقي الدين أنه نقل خمسة ملايين يورو في تمويل غير مشروع من عبدالله السنوسي رئيس جهاز مخابرات القذافي السابق  إلى ساركوزي ومدير حملته كلود جيان.

شهادة أخرى هامة فى القضية كان فجرها رئيس المرصد الليبي لحقوق الإنسان ناصر الهواري بتأكيده إن :" الحكومة الليبية كانت قد أعلنت في بداية ثورة فبراير عن تلقي الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي تمويلا من الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي لحملته الانتخابية قدره خمسة ملايين يورو عام 2007 على ثلاث دفعات عن طريق وسيط لبناني.

download (8)
 
تابع رئيس المرصد الليبي في تصريحات صحفية : " أن ساركوزي كان أول المبادرين لقصف ليبيا، يوم 19 مارس عام 2011، عندما تم فرض حظر جوي على ليبيا بزعم حماية المدنيين، فتم قصف معسكرات الجيش الليبي ومخازن الأسلحة والذخيرة وحتى الجنود المشاة فربما كانت فرنسا تريد التغطية على هذا الملف فكانت لها اليد الطولى في القصف ".

يذكر أن كتاب "مع تحيات قائد الثورة " الصادر بباريس عن دار "فايار" للنشر الفرنسي جاء في 400 صفحة، يخلص إلى أن القذافي قام بتمويل مجمل الحملة الانتخابية لساركوزي، حيث إن المبلغ الذي تسلمه ساركوزي من القذافي يناهز الخمسين مليون يورو.

download (7)
 
كما يكشف الكتاب كذلك للمرة الأولى وقائع ومعطيات توضح أبعاد العلاقة التي كانت قائمة بين معمر القذافي والرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي وهو نتيجة تحقيق استمر، ست سنوات ليؤكد حيثيات يتم الكشف عنها للمرة الأولى وصفها الكتاب بالموضوعية والحقيقية لتخلص ساركوزي جسديًا من الرئيس الليبي الراحل العقيد القذافي.

وقال الكاتبان في تصريحات لهما نقلتها وكلالات عالمية وهما فابريس أرفي وكارل لاسكي أن تمويل ليبيا الحملة الانتخابية للرئيس الفرنسي السابق العام 2007 هي أحد الأسباب الفعلية لتورط ساركوزي في عملية اغتيال القذافي.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق