محمد سعفان من أسيوط: شمس التنمية وبشائر الخير تشرق على مصربداية 2018

الأحد، 24 ديسمبر 2017 02:35 م
محمد سعفان من أسيوط: شمس التنمية وبشائر الخير تشرق على مصربداية 2018
محمود عثمان

قال وزير القوى العاملة محمد سعفان إن العمال حريصون على النهوض بمصر وتحقيق نمو سريع للأجيال القادمة، حتى نبنى بلدا يستوعب أولادنا بالشكل الذي يليق بالبلد، وشمس التنمية وبشائر الخير ستظهر مع بداية عام 2018 من خلال المشروعات القومية الكبرى الممثلة في محور قناة السويس، الذي سوف يوفر مليون فرصة عمل، والأنفاق التي يفتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي، التي سوف تربط تجارة الشرق بالغرب، فضلا عن  المشروعات البترولية من خلال حقل ظهر الذي سيوفر مليارات الدولارات كنا نستورد بها الغاز من الخارج ، بالإضافة إلي الاكتفاء الذاتي منه ثم تصديره للخارج.
 
وأضاف سعفان في افتتاح فعاليات ندوة مبادرة "مصر أمانة بين ايديك" بأسيوط، اليوم الأحد، أن المواطن سوف يشعر بمردود هذه المشروعات، مشددا على أن المرحلة الحرجة قرب انتهاءها، مقدما الشكر والتقدير للمواطن المصري على تحمله للضغوط والظروف التى تمر بها البلد، مشيرا إلى دور العامل المصري،  كأساس رئيسي فى النهوض بالاقتصاد القومي من خلال تشييد المشروعات الكبرى التي تسهم في زيادة الإنتاج والإنتاجية، وتحقيق إيرادات، والإسهام فى تخطى الظروف التي تمر بها مصر.
 
 
وأكد الوزير أهمية دور عمال مصر فى تحقيق الإنجازات للبلاد، وتقدير القيادة السياسية المتمثلة في الرئيس السيسى لهم باعتبارهم طرفا رئيسيا فى التنمية، ودورهم المهم  فى هذه المرحل الحرجة التى نمر بها، مشيرا إلى أن مصر تواجه مؤامرات ومخططات من الداخل والخارج لتخريب البلاد وعلينا نحن العمال أن نعي ذلك .
 
 
وأشار إلى أن الوزارة حرصت  على وجود كل الأطراف في هذه الحملة باعتبار أن الجميع شركاء فى تحقيق التنمية وتحمل المسئولية ، مؤكدا ثقته فى العمال وأصحاب الأعمال على النهوض بمصر، منوها إلي أن الاهتمام بالسلامة والصحة المهنية  في أماكن العمل يتطلب تكاتف كل الأطراف للوصول للهدف المنشود لدعم الاقتصاد المصري، مؤكداً مسئولية أطراف العمل الثلاث من أجل تطبيق معايير واشتراطات السلامة والصحة المهنية بكل مكان وكل منشأة .
 
وأكد الوزير أن دور وزارة القوى العاملة ليس دورا رقابيا فقط لاكتشاف المخالفات، وإنما الإسهام في حل مشكلات المنشآت المخالفة بتوفير حلولا لهذه المشكلات من أجل تأمين بيئة العمل للعاملين في المصانع والشركات.
DSC_0067
 
 
كما أكد أهمية التدريب للشباب والفتيات، مشيرا إلي أن الوزارة تسعى للوصول من خلال التدريب لنموذج تدريبي جيد للعمالة فى مصر، يمكنهم من الالتحاق بسوق العمل بالداخل والخارج، مشيرا إلى أن هذه التجربة يجرى تطبيقها على مراكز التدريب التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية.
 
ومن جانبه أكد محافظ أسيوط أهمية هذه المبادرة في توعية العمال وأصحاب الأعمال بحقوقهم وواجباتهم، مشيرا إلى أن الحكومة تسعي لتوفير فرص عمل من خلال قانون الاستثمار الجديد ومن خلال محور قناة السويس ، منوها أنه في المحافظة من خلال قناطر أسيوط الجديدة ومدينة ناصر وغيرها من المشروعات القومية التي تتيح فرص عمل لأعداد كبيرة من شبابنا.
 
DSC_0075
 
 
وفي نفس السياق أكد عبد المنعم الجمل، دور عمال مصر في عملية التنمية المستدامة ، وقال : إن التنظيم النقابي المصري يسعى لعلاقات عمل متوازنة بين طرفي العملية الإنتاجية ،وتحديد حقوق وواجبات العمال التي يجب أن يحترمها أصحاب الأعمال .
 
وأشار "الجمل" إلي أن عمال مصر تحملوا في 56 ، و67 ، و73 ، وثورة 30 يونيو 2013، مؤكدا أن العمال هم شركاء فى إنجاح هذه الثورة وسيواصلون العمل والعطاء من أجل تنفيذ المشروعات العملاقة إلى جانب التصدي لكافة الأعمال الإرهابية.
 
DSC_0093
 

DSC_0087
 
وأكد أن عمال مصر ومنظماتهم النقابية يؤكدون  دائما أن تحقيق مطالبهم العمالية لابد أن تأتي بالحوار الاجتماعي مع الحكومة وأصحاب الأعمال كأداة لنشر ثقافة العمل وترسيخ العدالة الاجتماعية.
 
نظم الندوة وزارة القوى العاملة بمشاركة مديرية القوى العاملة بأسيوط، وبالتعاون مع النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، وبتمويل من صندوق تمويل التدريب والتأهيل، في إطار المشاركة المجتمعية لأطراف العملية الإنتاجية لتوعية العاملين وممثليهم، وأصحاب الأعمال وممثليهم بحقوقهم وواجباتهم.
 
وذلك بحضور محافظ أسيوط المهندس ياسر الدسوقي، وعبد المنعم الجمل رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر،  وأحمد عبد الرسول وكيل الوزارة مدير المديرية  ، ومحمد عيسي وكيل الوزارة لعلاقات العمل ، ومحمد البدري الأمين العام للصندوق، وعبد الناصر بكر رئيس الاتحاد المحلي لعمال المحافظة .
 
وتستمر الندوة 3 أيام بحضور 150 من الشركاء الاجتماعيين العمال وممثلي أصحاب الأعمال الحكومة، وتستهدف 60  شركة "كثيفة العمالة" في قطاعات الاسمنت بالمحافظة ، وذلك من خلال رفع الوعي لدى هذه الأطراف.
DSC_0046
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق