البلوغ المبكر للفتيات يعرضهن للإصابة بالإكتئاب في سن العشرين

الخميس، 28 ديسمبر 2017 06:00 ص
البلوغ المبكر للفتيات يعرضهن للإصابة بالإكتئاب في سن العشرين
فتيات

أظهرت دراسة طبية أن الفتيات اللاتى يصلن إلى مرحلة البلوغ مبكرا، "سن السابعة" لديهن مخاطر أكبر للإصابة بالاكتئاب، والسلوكيات المعادية للمجتمع التى تستمر حتى بلوغهن مرحلة العشرينيات من عمرهن.
 
وقال الباحث الرئيسي، جين ميندل، طبيب النفس الأكلينكي، وأستاذ فى التنمية البشرية فى جامعة "كورنيل" الأمريكية إن الفتيات اللاتى يمرن بمرحلة بلوغ مبكرة، مقارنة بأقرانهن ، يمكن أن يصبحن ضعاف نفسيا خلال مرحلة المراهقة، بيد أنه لم يتضح بعد ما إذا كان هذا الضعف يمتد إلى ما بعد سنوات المراهقة أم لا ".
 
كانت الدراسة قد أجريت على نحو 8000 فتاة فى أواخر العشرينيات من العمر، ووجدت أن الفتيات اللاتى بلغن مرحلة البلوغ مبكرا ارتفعت بينهن معدلات وأعراض الاكتئاب والسلوكيات المعادية للمجتمع بمعدلات أكثر من أقرانهن قبل ما يزيد على عقد من الزمان ".
 
ومع ذلك ، فإن ما يقرب من 7% من الفتيات بلغن فى سن العاشرة ، عانين من مشكلات سلوكية ونفسية ، مقارن بالفتيات اللاتى بلغن فى سنوات لاحقة.
 
وأشار الباحثون إلى أن السمنة أو التعرض للمواد الكيميائية المسببة لاضطرابات الغدد الصماء قد تلعب دورا فى هذا الصدد.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق