وزير الأوقاف يحذر البرلمان: الإلحاديون والإرهابيون والشواذ قنابل في مصر

الإثنين، 15 يناير 2018 07:23 م
وزير الأوقاف يحذر البرلمان: الإلحاديون والإرهابيون والشواذ قنابل في مصر
وزير الأوقاف
مصطفى النجار

حذر الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، من ثلاثة قنابل وموقوته تواجه المجتمع المصري وهى الإلحاديون والإرهابيون والشواذ.

جاء ذلك في اجتماع لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب برئاسة الدكتور أسامة العبد، لمناقشة طلب الإحاطة للنائب الدكتور عمر حمروش وكيل اللجنة، عن كيفية مواجهة عوامل الإلحاد في مصر بين بعض الشباب، بحضور وزير الأوقاف الدكتور مختار جمعة.

وأضاف وزير الأوقاف: الإلحاد في عالمنا العربي مسيس وممول مثله مثل الإرهاب وهو عبارة عن حملات فيسبوكية، وبعض مواقع التواصل الاجتماعي وإجراءاتنا للتحصين من هذا الأمر، لان الإلحاد أم يتحول إلى ظاهرة في مصر بل كلها حملات يتم تضخيمها.

وقال "جمعة"، إن قيادات الجماعات الإرهابية وأبنائهم في مأمن عن العمليات الإرهابية ويدفعون بالمهمشين بترغيبهم بدخول الجنة والحصول علي الحور العين بعد التفجير بينما هم في مأمن من هذه الأعمال وأنا أقول لهذه القيادات "اتفضل حضرتك ادخل الجنة أنت الأول".

واستكمل: لذلك نركز علي تقويم الجانب الإيماني من خلال الكتاتيب والمدارس القرآنية،  وأن انضباط الجانب الإيماني من حياة الشخص "بنظبط" معه الجانب الأخلاقي.

وأكد، أن الوزارة تعمل علي دور استباقي لمواجهة الإلحاد والفكر المتطرف، وانتقد لجوء بعض البرامج بين أقصي النماذج المتشددة، وأقصي النماذج تطرفا للمقارنة بينهما، لكنه يجب أن يكون بين أقصي التطرّف والجانب الوسطي لتوضيح الحقائق.

وتابع: يجب أن أُميت الباطل بهجره، فبعض الناس مجرد وجودهم علي الساحة الإعلامية أصبح يعطيهم حيثية ويشجعهم علي التواجد ويستحوذون علي مكانة في الإعلام، وبالتالي تكون لهم مكانة في المجتمع ما يعزز الانحراف والشذوذ واقترح أن نعقد اجتماع مع لجنة الإعلام ورئيس الهيئة الوطنية الإعلام الموحد لمواجهة ظهور هذه الشخصيات التي تنشر الفكر الشاذ في وسائل الإعلام.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق