بشرى للزراعة المصرية.. باحث يبتكر نوع جديد من القطن يزرع فى الصحراء وخالى من الأمراض الحشرية

الجمعة، 19 يناير 2018 07:00 ص
بشرى للزراعة المصرية.. باحث يبتكر نوع جديد من القطن يزرع فى الصحراء وخالى من الأمراض الحشرية
القطن
آية دعبس

توصل الباحث الزراعى مجدى فهمى مسيحة، إلى نوع جديد من القطن خالى من الأمراض الحشرية، ويوفر 8 مليار دولار، يتم شراء غزل القطن بها لتشغيل مصانع النسيج، على حد قوله، وجمعه مرتين فى العام، ويمكن زراعته فى الأراضى الصحراوية، ويوفر كمية المياه اللازمة للرى من 5000 متر مكعب إلى 1200 متر مكعب، مطالبا وزير الزراعة ومركز البحوث الزراعية الاستفادة من هذه التجربة وتعميمها ودعمها.

 

مشكلات زراعة القطن المصرى فى طريقها للحل، هذا ما أكده مجدى مسيحة، فى حديثه لـ"صوت الأمة"، قائلا:"من خلال البحوث التى استمرت لسنوات طويلة ونتيجة لتجارب عديدة نجحنا فى زراعة القطن عن طريق الشتل، وهذه الطريقة ستحدث ضجة كبيرة لدى الفلاحين والمراكز البحثية فى الأعوام القادمة لو تم تطبيقها، ففى الطبيعى يحتاج فدان القطن إلى مساحة 7x7م2 أى 50 متر مربع تقريبا، لعمل المشتل وميزة هذه الطريقة هو تقليل نسبة التقاوى إلى النصف من 30كجم إلى 17كجم".

 

وعدد "مسيحة"، مميزات تجربته فى:"يمكن زراعة القطن بعد المحاصيل الشتوية التى تتأخر فى الحصاد، مثل القمح فى مايو والبرسيم فى يونيو، كما أن مدة بقاء القطن فى الأرض لم يتجاوز ثلاثة أشهر ونصف إلى أربعة أشهر ونصف، بدلا من 7 إلى 8 أشهر، أي يمكن زراعة القطن مرتين فى العام الواحد، بجانب جمع القطن مبكرا شهرا عن القطن المنزرع فى مارس وأبريل، بالإضافة إلى حل مشكلات الفلاحين فى مكافحة الآفات فى الأسابيع الأولى من زراعة القطن خاصة "التربس، والمن، والعنكبوت الأحمر، والجاسيد،" تلك الحشرات الثاقبة الماصة التى تنقل أمراض فيروسية أشد ضررا على محصول القطن، وخاصة التربس حيث تخرج أول ورقة حقيقية مشوهة و"مبركشة"، مما يسبب تأخير نمو القطن ".

 

وأوضح أن طريقته فى زراعة القطن، لا يوجد بها ترقيع للجور الغائبة، ولا إصابات بالدودة القارضة، والحفار، أى لا يحتاج إلى استعمال المبيدات الحشرية لمقاومة آفات القطن الأولى، مشيرا إلى أنه يوفير كمية المياه اللازمة للرى من 5000 متر مكعب إلى 1200 متر مكعب من المياه، مؤكدا أن ذلك يمكن مصر من زراعة  2 مليون فدان قطن فى المرحلة المقبلة، بدلا من مليون ونصف، بجانب إنتاج زيت صالح للأكل يكفى الاستهلاك المحلى، مما يوفر أكثر من 6 مليارات دولار للدولة.

 

26857076_1633566020043090_1612895486_n
26857076_1633566020043090_1612895486_n

 

26857137_1633565480043144_39166756_n
26857137_1633565480043144_39166756_n

 

26914184_1633565420043150_1534162581_n
26914184_1633565420043150_1534162581_n

 

26940604_1633566373376388_2144633441_n
26940604_1633566373376388_2144633441_n

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق