سيناء 2018.. وكيل البرلمان: مساندة الجيش والشرطة في القضاء على الإرهاب واجب وطني

الأحد، 11 فبراير 2018 01:48 م
سيناء 2018.. وكيل البرلمان: مساندة الجيش والشرطة في القضاء على الإرهاب واجب وطني
محمود الشريف وكيل البرلمان
كتبت منال القاضي

أشاد وكيل البرلمان الدكتور محمود الشريف، بالدور الذى يقوم به قوات الأمن من رجال الجيش والشرطة في سيناء للقضاء على الإرهاب.
 
وقال الدكتور محمود الشريف، إن مساندة أفراد الشعب للقوات الأمنية من الجيش والشرطة في مواجهة الإرهاب أمر ضرورى وهام ويعد واجب وطنى  شرعى، لأنها من الواجبات الدينية والوطنية، إذ أن أمن ووحدة الوطن من الواجبات التى أمرنا بها الله ورسوله.
 
وأضاف الشريف في تصريح خاص لـ "صوت الأمة "، أنه يتعين على المواطنين مقاومة الشائعات المغرضة ضد القوات المسلحة والشرطة، كما وجه الشكر للأزهر في مواجهة الأفكار المتطرفة، خاصة أهل الفتاوى الشاذة التي تقدم مفاهيم مزيفة للحقائق ويتم ترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي، أو يتناقلها البعض، ويصبح ترويج الشائعات المغرضة أمرا محرما. 
 
ومن هنا سعى البرلمان لتطبيق القانون على مروجي الشائعات، حيث بحثت اللجنة الدينية مع الأزهر قائمة المفتيين وتم تحديد علماء الفتوى بالأزهر والأوقااف لغق الباب أمام المتطرفيين.
 
ومن جانبه أكد الدكتور علي عبد الباقي، عضو مجمع البحوث الإسلامية، أن المحرض والشريك أو من يروج الشائعات يسعون لنشر الفتن بين الشعب والحكومة فهم الارهابيين، ومن المفرض أن ينالوا أقصى عقوبة، لأنهم  يعبثون بأمن الوطن وهم من يقال عليهم المفسدون في الأرض، ويجب أن تقطع أيدهم وارجلهم أو يصلوا وهذ قول الله ولا جدال فيه.
 
وأشار عبد الباقي في تصريح خاص لـ "صوت الأمة"، إلى أنه من الواجب على المواطنين أن يعوا أن الدولة في مواجهة وحرب حقيقية مع عدو للمجتمع والأمة والدين أيضا، مشددا على أنه يتعين على من يتدالون الشائعات ويروجونها على مواقع التواصل الاجتماعي الكف عن نشر هذه الافتراءات الكاذبة ضد الدولة، ولا يجب الإنصات لهم ولا تأخذ الفتوى إلا من أهل التخصص ولا لمعلومه لا من مصادر موثوق فيها ومن الوسائل الرسمية للدولة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق