قبل حفل توزيع الأوسكار.. فنان أمريكي يصمم تمثال للمنتج الأمريكي المتحرش "هارفي واينستين"

السبت، 03 مارس 2018 01:41 م
قبل حفل توزيع الأوسكار.. فنان أمريكي يصمم تمثال للمنتج الأمريكي المتحرش "هارفي واينستين"

أزاح الفنان «بلاستيك جيسوس» الستار عن تمثال بالحجم الطبيعي، للمنتج السينمائي الأمريكي هارفى واينستين، المتهم بالتحرش بعدد من السيدات في هوليود، مما قد يمنعه من حضور حفل توزيع جوائز الأوسكار، المقررعقده غدا الأحد. 

ويجسد التمثال، واينستين، وهو يرتدي ثوب حمام، ويجلس متكأ على أريكة باللون الذهبي، وممسكا في يده تمثال الأوسكار، ووضعه جيسوس، بالقرب من المكان المقرر إقامة حفل الأوسكار فيه.

وكتب «بلاستيك جيسوس»، صانع التمثال، وهو فنان شارع، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «الفيسبوك»، "بينما يعتقد الكثيرون أن الابتزاز الجنسي هو أمر ينتمي للماضي، من الواضح أنه ما يزال يشكل جزءا من ثقافة هوليوود".

وقال: صممت تمثال واينستين، بالتعاون مع فنان آخر يدعى «جوشوا جنجر مونرو»، واستغرق صناعته شهريين كاملين. 

وهما ذاتهما، الفنانان الذان صمما تماثيل عارية للرئيس الأمريكى دونالد ترامب، والتي ظهرت في عدة مدن أمريكية عام 2016 ، قبل انتخابه رئيسا للولايات المتحدة.

وجاءت إزاحة الستار عن تمثال واينستين، بعد ظهور لافتات في شوارع لوس انجلوس، يوم الأربعاء، قام بتصميمها فنان الشارع «سابو»، اتهم من خلالها قطاع الترفيه بالصمت عن  التحرش الجنسي.

وخلال الأشهر القليلة الماضية، وجهت أكثر من 70 امرأة، اتهامات مباشرة لـ"واينستين" بالتحرش الجنسي والاغتصاب، إلا أنه نفى إقامته علاقة مع أي امرأة دون رضاها، كما أشعلت الاتهامات الموجهة للمنتج السينمائي، موجة من الاتهامات بالتحرش الجنسي ضد مشاهير آخرين هزت هوليوود، ووكانت السبب وراء سيطرتها على موسم جوائز السينما للعام الحالي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق