فى أقوى حوار معارض لرئيس جمهورية مصرى..السيسى يتحدث عن الأسعار و«المم »والعيشة واللى عايشنها.. أين نحن الآن؟..كم تبلغ ميزانية القوات المسلحة وأين تذهب؟

الثلاثاء، 20 مارس 2018 08:58 م
 فى أقوى حوار معارض لرئيس جمهورية مصرى..السيسى يتحدث عن الأسعار و«المم »والعيشة واللى عايشنها.. أين نحن الآن؟..كم تبلغ ميزانية القوات المسلحة وأين تذهب؟
الرئيس السيسى خلال حواره
منال العيسوى

فى أقوى حوار معارض لرئيس جمهورية مصر،  لا ينقصه البساطة والصراحة والانسانية والرقى الفكرى والاتساق مع الذات والحقيقة ، فتح الرئيس عبد الفتاح السيسى  الاوراق المغلقة وقلبه  خلال حواره مع المخرجة ساندرا نشأت على قناة أون لايف.

 

 

السيسى الأنسان ..العرفان بالجميل للأم والأب القدوة 

بنبره فخر وعزة قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه كان يلتقي والدته كثيرا ويتأثر بها، فهي كانت دائماً تقول له إنه مخلص ولا تخاف "طول عمرى منظم وكنت متفوق وأكثر مادة كنت بحبها التاريخ كونه سجل الإنسانية بكل ما تعنيه الكلمة" قائلاً: "والدي كان شديد العطاء، ويساعد ويفيد الناس، وتعلمت منه  العطاء بلا مقابل.

وإنه كان يشارك والديه في الرأي، وكان والده صاحب قرار، وووالدته كانت مستشارة وحكيمة وصاحبة رأي ورشد عجيب، قائلا: "والدتي كانت بتخاف عليا الخوف الطبيعى، مش الخوف المبالغ فيه، وأنا شايف دلوقتى إحنا بقينا خايفين على أبنائنا وبناتنا بشكل مبالغ فيه، وبنقول تحت المبررات الظروف اللى احنا فيها والزمن اللى إحنا فيه، وكل زمن بيكون فيه مفرداته وتحدياته، وقتنا كان فيه تحديات ومخاوف لكن كانت الأهالى أكثر اطمئنان على أبنائها وبناتها أكثر من الوقت اللى إحنا فيه".

وعن ماذا يحب ان يكتب عنه التاريخ وماذا ستكون سيرته قال "إن التاريخ عنده هو اللقاء مع الله سبحانه وتعالى، مشيراً إلى أنه من الممكن أن يكون الرجل ناجح والتاريخ يكتب عنه كثير، ولكن الأهم أن يكون في علاقته مع الله سبحانه وتعالى رابحاً، لأن الله حكمه مطلق، و أنه يريد أن يكتب عنه التاريخ أنه اجتهد وحاول أن يحافظ على بلده في ظروف صعبة، موضحا أن هذه الشهادة ستكون عظيمة جدا، متابعا :"منذ صغري كنت اتمنى أن أكون ضابط طيار".

 

سر الخاتم 

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي لأول مرة عن سر الخاتم الذي يرتديه في يده، إنه هدية غالية من والده وهو لا يخلعه من يديه على الإطلاق

 

 "شعب ورئيس" المم والأسعار 

 عرضت المخرجة ساندرا نشأت، فيلما تضمن شكاوى المصريين، تحدثوا فيه عن أسعار السلع، وارتفاع الأسعار والمرتبات والسياحة والظروف المعيشية والتطبيل، ورأيهم في الأوضاع في مصروبتركيز كامل ممسكا بورقة وقلم يدون ملاحظات المصريين واحلامهم وكلماتهم  مشاهدا فيلم "شعب ورئيس"،  الذى يعرض نبض الشارع ومطالب المصريين ، رد الرئيس على دعم وانتقادات المصريين للقيادة السياسية، وكشف أكبر المخاطر التى تواجه مصر وأهمية المشروعات القومية والنتائج التى حققتها الدولة فى ملف محاربة الإرهاب.

شدد  الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن التفويض الذي طالب به في 24 يوليو لمحاربة الإرهاب، واستجابة الشعب للتفويض كان رسالة للعالم أن هذا الشعب له رأي وأن هناك شعب له رأس وإرادة، وإرادة الشعب ستظل هي الحاكمة ، أن 24 يوليو 2013  كانت إرادة شعب وليس إرادتي، ومن حاول تشويه هذا التفويض هم أصحاب فكر يصطدم مع نفسه وليس مع الناس فقط ، قائلا "إن الله سبحانه وتعالى مطلع على كل قراراته، مشيرا إلى أنه كان يريد في 30 يونيو 2013 أن ينتهى الأمر بسلام وأن يكون هناك دورة سياسية جديدة.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي، متحدثا عن جماعة الإخوان خلال 30 يونيو 2013:" لو كانوا عندهم ناس تقدر الموقف جيدا كان أفضل موقف هو إجراء انتخابات رئاسية مبكرة ونسيب الناس تخرج وهي من تقول كلمتها".

 

 ميزانية اقتصاد القوات المسلحة: لا تتعدي 2 أو 3%

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن ميزانية القوات المسلحة، حيث رد على من يرددون بأن القوات المسلحة اقتصادها كبير ، قائلا :"اقتصاد القوات المسلحة  كبير كام، لو اقتصادها 50%  خطأ وغير مظبوط، فلا تردد المعلومة بدون أن تفكر فيها"، و أن نسبة ميزانية اقتصاد قوات المسلحة لا تتعدي 2 أو 3% ، وتدخل في قطاع المواد الغذائية بشكل بسيط جدا، بقية الأمور هي إدارة عمل.

أهمية تنمية سيناء 

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي،  على أهمية تنمية سيناء والقضاء بشكل كامل على الإرهاب فيها، متابعا :سيكون انجاز كبير عندما نقضي على الإرهاب، وهذا سيكون بداية للتنمية حقيقية وشاملة، و أنه لا يفرح عندما يكون الطريق خاليا قائلا :"مش بحب أشوف الطريق فاضي

 حلم الـ2 تريليون دولار

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه كان يتمنى أن يكون لديه 2 تريليون دولار يقوم من خلالها ببناء الوطن، متابعا :"كنت أريد أن يكون هذا المبلغ لدي أنا وكنت هصرفه على بناء مصر، فأكيد مش هصرفهم على نفسي إحنا مش بتنفسح كتير".

وتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن صفات من يختارهم من القيادات لديه قائلا الأهم نظافة اليد والانضباط وأن يكون متميزا في عمله، قائلا نحن نجهز كوادر لكل المناصب وزراء ورئيس وقادة.

الأمن والأمان هو الشئ المهم في رسائلهم

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الأمن والأمان هو الشئ المهم في رسائلهم، فالأمان أنه لا يوجد أحد رقيب على كلامه، بل تتكلم مثل ما تريد ولكن فكر كويس في كل كلمة لأن ما ستقوله مهم ، مضيفا غير موجود من يحاسب على كلامه، فالناس حرة في أراءها وتصرفاتها، ولكن ليس من الحرية أن تؤذي الوطن وتؤذي الآخرين".

الرئيس: اجراءاتنا الاقتصادية لا تقسم «ضهر» المواطن

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن الإجراءات الاقتصادية التي تقوم بها الدولة نكون حريصين فيها على أن لا تقسم ظهر المواطن ، وأن المواطن المصرى شاطر ونبيه جدا، حينما تسأله عن رأيه ربما يكون غاضبا أو يقول إن هناك غلاء وغيره، لكن حينما يجلس ويفكر ويتحدث عن قرار لبلده يقول الرأى الصحيح، ويصبر".

وتابع الرئيس ، أنه يقوم ببناء المستشفيات ونقول لجمعيات المجتمع الأهلى تعالوا انتم لتديروا المستشفى، مطالبا الرئيس المصريين بالصبر على أوضاع بلدهم وتحمل القرارات التى تصب فى مصلحة الدولة.

عن الأسعار والتطبيل و"المم".. بداية الفرج.. أين نحن الآن؟.. 

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، على أهمية تنمية سيناء والقضاء بشكل كامل على الإرهاب فيها، متابعاً: "سيكون انجاز كبير عندما نقضي على الإرهاب، وهذا سيكون بداية للتنمية حقيقية وشاملة"، في فيلم بعنوان "شعب ورئيس"، أنه لا يفرح عندما يكون الطريق خاليا قائلا :"مش بحب أشوف الطريق فاضي ، 

ماذا قال الرئيس السيسي عن عبد الناصر والسادات ومبارك؟

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن الرئيس الراحل جمال عبد الناصرن قائلا إنه كان شديد الحب لبلده ووطنه مصر، كما تحدث عن الرئيس الراحل محمد أنور السادات قائلا :"السادات كان القدر بأنه استشهد ولكن مصر على الاصلاح الاقتصادي موضوع الحرب والسلام كان له دور كبير به".

كما تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال حواره مع المخرجة ساندرا نشأت ، عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، قائلا: التحدي اللي جوه مصر اكبر من أي رئيس، سواء جمال عبد الناصر أو السادات أو مبارك أو مرسي أو السيسي، ولكن ليس أكبر من المصريين، ونقدر نتغلب على كل هذا كلنا ببعض".

السيسي: لو الإخوان قدروا الموقف جيداً لاختاروا انتخابات رئاسية مبكرة..

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الله سبحانه وتعالى مطلع على كل قراراته، مشيرا إلى أنه كان يريد في 30 يونيو 2013 أن ينتهى الأمر بسلام وأن يكون هناك دورة سياسية جديدة.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي، ، متحدثا عن جماعة الإخوان خلال 30 يونيو 2013:" لو كانوا عندهم ناس تقدر الموقف جيدا كان أفضل موقف هو إجراء انتخابات رئاسية مبكرة ونسيب الناس تخرج وهي من تقول كلمتها"، مؤكدا   إلى أنه نشأ في حى شعبى بسيط جداً به مواطنين بسطاء قلوبهم طيبة، مشيراً إلى أن أكثر شخصية تأثر بها عمه محمود، الذي توفى منذ أكثر من 40 سنة، وكان رجل شديد العطاء وشديد الإيثار ويحب إفادة وخدمة الناس رغم أنه إنسان بسيط لم يأخذ حظا كبيرا من التعليم. 

 استجابة الشعب لتفويض محاربة الإرهاب كان رسالة للعالم.

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن التفويض الذي طالب به الشعب في 24 يوليو لمحاربة الإرهاب، واستجابة الشعب له كان رسالة للعالم أجمع أن هذا الشعب له رأي آخر، نابع من إرادته  الحرة، وإرادة الشعب ستظل هي الحاكمة ، قائلاً:" 24 يوليو 2013  كانت إرادة شعب وليست إرادتي، ومن حاول تشويه هذا التفويض هم أصحاب فكر يصطدم مع نفسهم وليس مع الناس فقط.

 كان نفسي ابقى ظابط طيار

وتابع السيسى : "أنا محلمتش بأحلام يقظة إنى أبقى رئيس.. كان نفسي أبقى ظابط طيار علشان كده دخلت الثانوية الجوية سنة 70، كنا فى أعقاب حرب 67 وكانت الخسائر بتاعتنا فى مصر فى القوات الجوية كبيرة حتى البشرية، وأنا كنت مخلص الإعدادية ساعتها، والبلد كانت محتاجة وقتها كتير، لأنها كانت فترة قاسية جدا من أقسى الفترات اللى مرت على مصر"

يذكر أن فيلم "شعب ورئيس"، يعرض نبض الشارع ومطالب المصريين أمام الرئيس السيسى، حيث يرد الرئيس على دعم وانتقادات المصريين للقيادة السياسية، كما يكشف أكبر المخاطر التى تواجه مصر وأهمية المشروعات القومية والنتائج التى حققتها الدولة فى ملف محاربة الإرهاب.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق