هل يختار «أبوشقة» السيد البدوي رئيسًا شرفيًا لحزب الوفد؟

السبت، 31 مارس 2018 02:03 م
هل يختار «أبوشقة» السيد البدوي رئيسًا شرفيًا لحزب الوفد؟
المستشار بهاء أبوشقة رئيس حزب الوفد
مصطفى النجار

بعد فوزه برئاسة حزب الوفد سيكون أمام المستشار بهاء أبوشقة، الكثير من التحديات ليتجاوز بها الحالة التى واجهت الحزب خلال السنوات العشر الماضية والتي تراجعت فيها شعبية الحزب في الشارع بشكل ملحوظ، بل وتراجعت قوة تأثيره في الأوساط السياسية، كأحد أعرق الأحزاب السياسية في تاريخ مصر.

والسؤال الذي يطرح نفسه بشدة، هل يفي رئيس الحزب الجديد بوعوده الانتخابية، باختيار الدكتور السيد البدوى، رئيسًا شرفيًا لحزب الوفد، بحسب ما وعد به منذ عدة أيام قبل التصويت في تصريح لـ"صوت الأمة".

وكان المستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس الهيئة البرلمانية للحزب، ورئيس لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، قال إن مصير رئيس الحزب السابق بعد فوز مرشح فى الانتخابات الداخلية للحزب، يكون في يد الهيئة العليا، نافيًا وجود ما يمنع من تولي رئيس الحزب الحالي الدكتور السيد البدوى لأى منصب قيادي بعد خروجه من مقعد الرئيس.

وظهرت حالة من الوفاق بين الرئيس المنتخب بهاء أبوشقة والرئيس السابق السيد البدوي، في المؤتمر الصحفى لإعلان نتيجة الانتخابات أمس الجمعة، وهو ما يزيد من التوقعات بوفاء الرئيس الجديد بوعده.

وأوضح أبوشقة أن الرئيس السابق للحزب سيحتفظ بعضويته في الحزب، وبالتالى فله الحق في تولى أي منصب في القادة العليا للحزب وهو أمر يخضع لرغبته ولقرار الهيئة العليا للحزب، متعهدًا باختيار الدكتور السيد البدوي، رئيسًا شرفيًا للحزب، وهو تكريم لدوره في إدارة شئون الحزب خلال الفترة الماضية.

يذكر أن الجمعية العمومية لحزب الوفد  انتخبت، رئيسًا جديدًا لحزب الوفد  خلفًا للدكتور السيد البدوى شحاتة، الذى قضى مدتين فى رئاسة الحزب ولا يجوز له الترشح لولاية ثالثة.

وتنافس على رئاسة الحزب المستشار بهاء أبو شقة السكرتير العام للحزب والمهندس حسام الخولى، نائب رئيس الحزب والدكتور ياسر حسان مساعد رئيس الحزب وعلاء الشوالى عضو الوفد.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق