وسائل منع الحمل اختراع فرعوني.. من دهن التمساح لـ«الواقي الذكري»

الثلاثاء، 24 أبريل 2018 12:00 ص
وسائل منع الحمل اختراع فرعوني.. من دهن التمساح لـ«الواقي الذكري»
إسراء الشرباصى

وسائل منع الحمل ليست فكرة من اختراع الأجيال الحالية بل كانت منتشرة منذ العصر الفرعونى، وهو ما أكده بعض المؤرخون بأن القدماء المصريين استخدموا الأعشاب ونبات السنط وكانو يعدونه بوصفة منزلية خاصة.

أوضحت إحدى الدراسات التاريخية أن المرأة فى مصر القديمة كانت على دراية بوسائل منع الحمل عن طريق الوصفات المنزلية والطرق الطبيعية عن طريق استخدام روث التمساح واللبن الرائب وملح النطرون، فجميعها كانت تؤدى إلى موت الحيوانات المنوية داخل المهبل لعدم حدوث الحمل.

كما استخدموا ما يشبه باللولب لوضعه فى مهبل السيدات كمانع للحمل، وأخذوا من دهن التمساح ما يشبه بالمراهم لقتل الحيوانات المنوية قبل وصولها للبويضة.

أما الواقى الذكرى فلم يكن فكرة حديثة بل أن هناك موقع فرنسى أكد أن الفراعنة استخدموا الواقى الذكرى منذ آلاف السنين وكان مصنوع حينها من الكتان الملون المغموس بزيت الزيتون كما كان هناك أيضا معرفة بالواقى الذكرى المصنوع من غشاء أمعاء الأغنام ويستخدم فى الغالب للوقاية من الأمراض المعدية.

فى الوقت الراهن تطورت وسائل منع الحمل بشكل كبير بداية من اللولب، وهو الجهاز الذى يضع فى المهبل لمنع وصول الحيوانات المنوية، والواقى الذكرى بأشكال وأنواع وأطعمة مختلفة، بخلاف الحقن وحبوب منع الحمل المنتشرة.

وكانت وزارة الصحة والسكان قد أعلنت عن أحدث وسائل منع الحمل وهى عبارة عن أقراص توضع فى الجهاز التناسلي للأنثى قبل العلاقة الزوجية بـ10 دقائق، تبلغ تكلفتها جنيه ونصف فقط.

وأوضحت الدكتورة سعاد عبد المجيد رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة، في تصريحات صحفية، إن الأقراص الجديدة تستطيع السيدات الحصول عليها من عيادات تنظيم الأسرة التابعة لوزارة الصحة فى جميع أنحاء الجمهورية بسعر جنية ونصف لــ6 أقراص.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق