بركات الفرا: الشباب الفلسطيني أكد إلى العالم أننا لن نتخلى عن الأرض

الجمعة، 27 أبريل 2018 08:30 م
بركات الفرا: الشباب الفلسطيني أكد إلى العالم أننا لن نتخلى عن الأرض
بركات الفرا
سلمى إسماعيل

قال بركات الفرا، سفير فلسطين السابق في القاهرة، إن الشباب الفلسطيني أكد إلى العالم أجمع بما فيهم الولايات المتحدة الأمريكية وعلى رأسها دونالد ترامب، وبينامين نتنايهو أن الشعب الفلسطيني لن يتخلل عن أرضه وحقوقه مهما بلغت التضحيات التي يواجها، وبالتالي كل يوم يمر دون أن ينال الشعب الفلسطيني حقه كلما زادت التصعيدات وتتجه الأحداث إلى اتجاه لا يستطيع أحد تحديد بوصلته، لافتًا إلى أن الشباب الفلسطيني ضحى بحياته في سبيل الموت على أرضه.
 
وأشار سفير فلسطين، في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» إلى أنه لا حسابات تقف أمام الشعب الفلسطيني، وبالتالي فهي رسالة بأن كفى قتل، ورصاص وغازات، لينال الشعب الفلسطيني حقه، فإذا أردتم أمنًا وسلامًا دوليًا وإقليمي أيضًا، فلابد لشعب الفلسطيني أن ينال حقوقه وبحدها الأدنى أن ينال أرضه التي سلبت منه وعاصمتها القدس الشرقية، مؤكدًا أن الشعب الفلسطيني سيستمر في التصعيد حتى 15 مايو يوم الفصل.
 
وأكد «الفرا»، أنه لن تهدأ الأوضاع بتدخل وزير الخارجية اليباني وزياراته إلى فلسطيين لتهدأت الأوضاع، فقد يأبى الفلسطينيون التنازل عن حقوقهم، فإذا تسألنا «لماذا تصاعدت الأوضاع؟»، نجد لأنه لم ينل الشعب الفلسطيني حقوقه، مشيرًا إلى أن فلسطين لنا من النهر إلي البحر، ومن رأس الناقور حتى رفح أسمها فلسطين ولن يتغير أسمها.
 
وتابع: «على الولايات الأمريكية وإسرائيل أن يتحملوا مسئولية ما يمكن أن يحدث في المستقبل، وإذ ظنوا أن الشعوب تتراجع فالشعوب لن تتراجع من أجل حقوقها وكرامتها، فقد ضحى الفلسطينيون بأرواحهم»، لافتًا إلى أن مسيرة العودة رد فعل شعبي على الواقع البمر وليس عمل فصائلي لا علاقة له به حركتي فتح أو حماس ولا لجهاد أو الجبهة الشعبية، إلا أن أفيخاى أدرعي يوهم الإعلام العالمي أن هذا جهاد حركة حماس.
 
وأضاف: «ونحن نرفض هذا لأنها انتفاضة شعبية، وقد تحدثت كثيرًا مع السفيرة الأمريكية آن بارتسون، وأبلغتها بأنه إذ أستمر هذا الحال ولم ينل لشعب الفلسطيني حقه فلتنظروا حريق في الشرق الأوسط كله ويتجه نحو أوربا وكل العالم، فأنتم دفعتم الشعب الفلسطيني إلى نقطة تساوي بين الموت والحياة».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق