دراسة جديدة تؤكد انتحار هتلر عام 1945

الجمعة، 25 مايو 2018 06:09 م
دراسة جديدة تؤكد انتحار هتلر عام 1945
هتلر

أجرى باحثون فرنسيون دراسة تضع حدا لنظريات المؤامرة المحيطة بموعد وطبيعة وفاة الزعيم النازي أدولف هتلر، حيث أكد بحث لأسنانه انتحاره بجرعة من السيانيد وإطلاق النار في رأسه بالعاصمة الألمانية برلين عام 1945.

وقالت صحيفة تليجراف البريطانية، إن الباحثين توصلوا لهذا الاستنتاج بعد أن حصلوا على صلاحية وصول نادرة لأجزاء من أسنان هتلر والمحتجزة في موسكو منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

وقال الأستاذ فيليب تشارليه، الباحث بجامعة باريس-ديكارت، إن الأسنان التي فحصوها تخص هتلر بكل تأكيد ولا يوجد شك في ذلك، مضيفا أن دراستهم أثبتت وفاة هتلر عام 1945.

وأضاف تشارليه يمكننا إيقاف كل نظريات المؤامرة حول هتلر، فهو لم يهرب إلى الأرجنتين على متن غواصة ولم يختبئ في قاعدة بـ أنتركتيكا أو في الجانب المظلم من القمر.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا