رئيس أمناء صحة مصر: مسلسلى "طايع و رحيم " تحتوي علي مشاهد توعية بخطورة التدخين

الأحد، 27 مايو 2018 10:00 ص
رئيس أمناء صحة مصر: مسلسلى "طايع و رحيم " تحتوي علي مشاهد توعية بخطورة التدخين
ياسر جلال
أمنية فايد

السهر في ليالي رمضان تبدل من سهرات التواشيح والأدعية والابتهالات والروحانيات والتجمعات العائلية إلي الجلوس علي الكافيهات وجلسات السمر الليلية وتدخين الشيشة والسجائر .

ووفقا لبعض الأرقام الصادرة عن المكتب الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية فى القاهرة، ظهرت الأرقام صادمة للجميع حيث كشف الدراسات الأخيرة إلى أن 14.3% من طلاب المدارس الثانوية فى مصر يدخنون، بمعدل 21.4% من الفتيات و 6.9% من الفتيات، وفى آخر مسح أجرته منظمة الصحة العالمية أشارت البيانات إلى أن 50% من الذكور المصريين فوق سن 15 عام يدخنون السجائر ومن المتوقع أن تزداد هذه النسبة لتصل إلى 63% بحلول 2020 .

وفى نفس السياق ، يقول الدكتور "وائل صفوت" رئيس اللجنة الدولية للجمعية الأمريكية لعلاج التدخين ورئيس مجلس أمناء مؤسسة صحة مصر، "لم تعد إعلانات التبغ والتدخين مثل قبل مادة إعلانية  فقط، ولكن الإعلانات الخاصة بالتدخين أصبحت منتشرة بين مشاهد الدراما التليفزيون خاصة المكثفة فى رمضان والأعمال السينمائية على مدار العام".

وتابع: "تستهدف هذه المشاهد أعين الشباب والأطفال بالدرجة الأولى وهو ما يمثل خطورة كبيرة على صحتهم وأفكارهم وتجعلهم يظنون أن التدخين أسلوب حياة للبطل الناجح الذى يحبه ويحاول التدخين مثله ظننا انه صالحة له وستجعله مثله، إلا أن منذ عامين أصبح هناك إمكانية للإبلاغ عبر التليفون لجهاز حماية المستهلك ونقوم كل عام برصد المشاهد التى يستباح فيها الإعلان عن التدخين بصورة مبالغ فيها ولا يوجد لها لزمه درامية وذلك وفقا للقانون المصرى رقم 85 لسنة 2002 الذى يمنع الدعاية والإعلان والترويج بصورة مباشرة أو غير مباشرة عن منتجات التبغ".

وأشار الدكتور وائل قائلا: "تقوم مؤسسة "صحة مصر" بالبحث عن المشاهد المنافية للقانون، ووسط عملنا خلال منذ بداية شهر رمضان  اكتشفنا أن هناك مشهد للفنان "عمرو يوسف" فى مسلسل "طايع" المذاع على قنوات "أون " يتحدث عن أن مخاطر التدخين الالكتروني لا تفرق عن التدخين العادى وأنها ليست وسيلة للإقلاع عن التدخين كما يدعى البعض، بالإضافة إلى مشاهد متفرقة فى مسلسل "رحيم" للفنان "إيهاب فهمى" وهو يطلب من الضابط عدم التدخين نظرا لخطرها على الصحة، فنحن بحاجة إلى المزيد من هذه المشاهد فى الأعمال الدرامية لتحذير المجتمع من خطر التدخين بكل صوره.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق