هكذا تم علاج الجاسوس الروسي السابق ونجلته في بريطانيا

الثلاثاء، 29 مايو 2018 03:58 م
هكذا تم علاج الجاسوس الروسي السابق ونجلته في بريطانيا
الجاسوس الروسى
كتب أحمد عرفة

تنكشف بشكل دوري معلومات جديدة بشأن تسميم الجاسوس الروسي السابق، سيرجي سكريبتال، والتي أشعلت الصراع بين روسيا وبريطانيا.

 

ونقل موقع "روسيا اليوم"، عن هيئة الإذاعة البريطانية، عرضها شهادات الأطباء الذين عالجوا الجاسوس الروسي السابق، ونجلته، مشيرين إلى أن خبراء مختبر بورتون داون البريطاني للسموم شاركوا في علاجه، ما يعني أن هذا المختبر يمتلك سرّ تركيبة السم الذي حقن به.

 

ونقل الموقع الروسي، عن أحد الأطباء، تأكيده أن المختصين في مختبر الجيش البريطاني للمواد الكيميائية في بورتون داون شاركوا بفعالية في علاجه، الأمر الذي يعني أن هؤلاء المختصين يمتلكون سرّ التركيبة الكيميائية التي تدّعي بريطانيا أنه تمّ تسميم سكريبال وابنته يوليا بها.

 

وقال الموقع الروسي، إن بريطانيا استندت في اتهامها لروسيا بالوقوف وراء تسميم هذا الجاسوس السابق، إلى أن موسكو وحدها تمتلك منذ العهد السوفيتي مادة "نوفيتشوك" الكيميائية المشلّة للأعصاب التي تم تسميم سكريبال بها، بينما أظهرت الوقائع أن العديد من الدول ومنها تشيكيا وكذلك بريطانيا نفسها تمتلك هذه المادة.

وأكد أحد الأطباء في المستشفى، أنه كان من المستبعد معالجة سكريبال وابنته وإبقائهم على قيد الحياة، بعد تسممهم بغاز الأعصاب ووصولهم إلى المستشفى بحالة يرثى لها، موضحا أنه عندما استقبل المستشفى سيرجي وابنته، فضلا عن الشرطي نيك بيلي، أصيب الأطباء والممرضون في المستشفى بحال من الذعر والذهول.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق