تمتد موائده بالساحة الخارجية في رمضان.. السيد البدوي أكبر مساجد طنطا

السبت، 02 يونيو 2018 08:00 م
تمتد موائده بالساحة الخارجية في رمضان.. السيد البدوي أكبر مساجد طنطا
مسجد السيد البدوي
أمل عبد المنعم

يقع مسجد السيد البدوي في قلب عاصمة وسط الدلتا مدينة طنطا بدائرة قسم أول طنطا قريباُ من محطة قطارات طنطا، بعد وفاة أحمد البدوي عام 675 هـ/ 1276 م بمدينة طنطا، خلفه من بعده تلميذه عبد العال، وبنى مسجده، وكان في البداية على شكل خلوة كبيرة بجوار القبر، ثم تحولت إلى زاوية للمريدين.

بنى على بك الكبير المسجد والقباب والمقصورة النحاسية حول الضريح، وأوقف لها الأوقاف للإنفاق على المسجد أثناء انفصاله عن الدولة العثمانية وقت حكمه مصر، حتى أصبح أكبر مساجد طنطا، ويتواجد بضريح السيد أحمد البدوي نسخة من آثار أقدام النبي محمد صلى الله عليه وسلم، محفوظة في بيت زجاجي، إضافة لمقتنيات خاصة بالسيد أحمد البدوي.

وتمتد الموائد في المسجد الأحمدي وساحاته الخارجية في شهر رمضان، لتعم بركات الشهر الكريم على الجميع، وفى ساحة المسجد حلوى السيد البدوي الشهيرة، التي يقبل على شرائها زواره، وبخاصة في شهر رمضان.

ويستقبل المقهى الكبير المقابل للمسجد، الذي يحمل اسمه، زبائنه الذين ترتفع أعدادهم في رمضان، بعد زيارة المسجد والضريح، والتجول في المحال المحيطة بالساحة، ويقصد الرجال والنساء والشيوخ والأطفال والباعة والمشترون ساحة السيد أحمد البدوي، في أجواء رمضانية، تمنح الجميع سكينة من نوع خاص.

يتميز المسجد بمساحته الكبيرة التي لا يضاهيها أي مسجد آخر بمدينة طنطا، كما يتميز بالقباب والمآذن التي تستطيع رؤيتها من أي مكان بمدينة طنطا لوقوع المسجد أعلى أحد التلال.

معروف بالنقوش الإسلامية التي تميزه من الخارج، وكذلك الزخارف الملونة من داخل المسجد والكتابات الإسلامية التي تميزت بها المساجد في مصر منذ عهد المماليك والعثمانيون، له عواميد وكان لكل منها قارئ أو معلم مثل المسجد الأزهر، وللمسجد 5 أبواب أكبرها البوابة الأمامية ولم يكن بشكله المعتاد الذي عليه في الوقت الحالي منذ بناء السلطان قايتباي.

أدخل عليه عدة تعديلات وأبرزها المئذنتين الكبيرتين في الجهة الأمامية للمسجد التي تم بنائها في عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات، كما تمت تجديدات للمسجد بقيمة 17 مليون جنيه عام 2005، وتم عمل الأرضية المواجهة للمسجد من الرخام اللامع، كما تم ترميم المسجد بالكامل للحفاظ عليه كأحد أشهر الآثار الدينية.

يشهد الاحتفال بمولد البدوي، الذي يعد من أكبر الاحتفالات الدينية في مصر، ويحتفل به 67 طريقة صوفية، ويقام في منتصف أكتوبر من كل عام حول مسجد البدوي لمدة أسبوع وسط إجراءات أمنية مشددة، يقام للبدوي احتفالاً آخر يعرف بالمولد الرجبي، ويقام في النصف الأول من أبريل من كل عام، لمدة أسبوع.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق