أبو مكة يتحدى الإصابة والمنافسين.. صلاح: مش رايحين نلعب 3 ماتشات ونرجع

السبت، 09 يونيو 2018 01:00 م
أبو مكة يتحدى الإصابة والمنافسين.. صلاح: مش رايحين نلعب 3 ماتشات ونرجع
محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي

«انت الأمل في العيون والنشوة ساعة الجنون» الكلمات التي صاغها المؤلف محمود رضوان، وغناها الكينج محمد منير في 2005، باتت تنطبق وبشدة على لاعبنا الدولي محمد صلاح، جناح منتخب مصر ونادي ليفربول الانجليزي، بعدما باتت كل الآمال المصرية لتحقيق أي انجاز يذكر في كأس العالم معلقة عليه، وعلى جهده إن قدر الله مشاركته من أول مباراة أمام منتخب اوروجواي يوم الجمعة المقبل 15/6 أول أيام عيد الفطر المبارك. 
 
بعد إصابة «صلاح» في نهائي دوري أبطال أوروبا جراء تدخل عنيف من قائد ريال مدريد سيرجيو راموس، تسلل اليأس إلى نفوس المصريين، وازدادت درجته بعد مشاهدة الأداء السيء الذي ظهر عليه المنتخب المصري أمام الكويت وكولومبيا وبلجيكا بدون الـ«مو»، إلا أن حديثاً صحفياً أجراه ابن قرية نجريج مع إحدى الصحف الأسبانية، ونشر صباح اليوم أعاد الأمل إليهم مرة أخرى، في تقديم على الأقل أداء يليق باسم مصر. 
 
 
 
 
قال «صلاح» في حواره مع صحيفة ماركا الإسبانية إنه واثق تمام الثقة في قدرته على التعافي واللحاق بزملائه قبل مباراة مصر أمام أوروجواي في الجولة الأولى بنهائيات كأس العالم يوم الجمعة المقبل، مشيراً إلى أنه يشعر الآن بحالة أفضل، والأمر سيتحدد يوم المباراة بناء على شعوره بحجم الإصابة.
 
أكد «صلاح» أن منتخب بلاده يمتلك من العناصر الفردية، والكوادر التدريبية بقيادة الارجنتيني هيكتور كوبر، ما سيؤهلهم للمرور من دور المجموعات والتأهل للدور التالي، موجهاً حديثه لأبناء بلده: «لا تنتظرونا في المطار بعد مباراة السعودية». 
 
حوار صلاح مع صحيفة ماركا الإسبانية
حوار صلاح مع صحيفة ماركا الإسبانية
 
وتابع قائلاً: « نحن في منتخب مصر مجموعة قوية، ويزيد قوتنا أننا لدينا جميعاً هدف واحد وهو تحقيق الفوز،  نقطة قوتنا أننا نلعب كمجموعة لا كأفراد، ولم نسافر لروسيا لفعل ما فعله آخرون قبلنا، نخوض ثلاثة مباريات ثم نعود على مطار القاهرة، نحن لا نفكر هكذا، فلقد عقدنا العزم على صناعة شيء للتاريخ». 
 
يذكر أن مصر تقع في مجموعة تضم روسيا والسعودية واروجواي. 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق