الشهري والسنوي والإحصاء والمركزي.. التضخم وكل ما تريد معرفته عنه بالتفصيل

الإثنين، 11 يونيو 2018 10:00 م
الشهري والسنوي والإحصاء والمركزي.. التضخم وكل ما تريد معرفته عنه بالتفصيل
الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء
كتب: مدحت عادل

يعد التضخم أكثر المصطلحات الاقتصادية شيوعا، وفى مصر يرتبط مفهوم التضخم بما يعلنه الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء شهريا، وهو معدل التضخم الشهري، أو معدل التضخم السنوي، ولكن ما هو الفرق بين الاثنين؟ وما هو الفرق بين معدل التضخم الذي يعلنه الجهاز المركزي للإحصاء ومعدل التضخم الذي يعلنه البنك المركزي المصري؟

 

التضخم:

يُعرف التضخم بأنه الارتفاع في المستوى العام لأسعار السلع والخدمات التي يحتاج إليها المستهلكون في أى اقتصاد.

 

الفرق بين معدل التضخم الشهرى والسنوى:

يُحتسب معدل التضخم عادة بالمستوى العام لأسعار السلع والخدمات خلال فترة محددة للقياس، لذلك تختلف هذه الفترة التي يُحتسب فيها معدل التغير في الأسعار إما على أساس شهري (مقارنة مستوى الأسعار فى شهر مارس مثلا بمستوى الأسعار في فبراير)، أو معدل التضخم السنوي، وهو تغيير فترة أساس احتساب معدل التضخم لتصبح المقارنة بشكل سنوى (مقارنة مستوى الأسعار في مارس مقابل مستوى الأسعار في مارس من العام السابق)، وهو ما يشير إليه إعلان الجهاز المركزي أمس عن تراجع معدل التضخم السنوي إلى 11.5% مقابل 30.9%.

 

الفرق بين معدل التضخم الذى يعلنه جهاز التعبئة والإحصاء والبنك المركزى:

يعتمد الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء على منهجية محددة في احتساب معدل التضخم، إذ يقيس الجهاز نسبة التغير في أسعار 1000 سلعة وخدمة شهريا، ونظرا لأهمية السلع الاستهلاكية في احتساب معدل التضخم يقيس الجهاز أسبوعيا أسعار نحو 333 سلعة معظمها الخضروات والفواكه والمنتجات الغذائية، ويتولى الجهاز رصد هذه السلع من 15 ألف مصدر بـ8 مناطق جغرافية على مستوى الجمهورية، نظرا لطبيعة تقلبات الأسعار في هذه السلع.

أما البنك المركزي فإنه يعتمد على منهجية تستبعد بعض السلع الاستهلاكية التي يرى البنك المركزي أنها تشهد تقلبات كبيرة في الأسعار، لذا يستثنيها البنك المركزي من معدل التضخم.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق