هل تستجيب بيونج يانج؟.. رسالة إيران إلى كوريا الشمالية بعد القمة التاريخية

الأربعاء، 13 يونيو 2018 10:00 ص
هل تستجيب بيونج يانج؟.. رسالة إيران إلى كوريا الشمالية بعد القمة التاريخية
حسن روحاني- رئيس ايران
كتب- أحمد عرفة

 

تسعى إيران بكل السبل، لدفع كوريا الشمالية، نحو التراجع عن الاتفاق الذي أجرته مع الولايات المتحدة الأمريكية، خلال القمة التاريخية التي عقدها الرئيس الأمريكي في سنغافورة مع زعيم كوريا الشمالية كيم يونج أون، مذكرة إياها بالاتفاق الذي أبرمته واشنطن مع طهران في 2015 ثم تراجعت عنه.

طهران ترى أن أي اتفاق يجرى بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية، سيساهم في عزلة إيران، وقد يدفع دول أوروبا، على أن تستجيب لدعوات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعقد اتفاق نووي جديد مع إيران.

مساعي إيران لإفساد الاتفاق بين الولايات المتحدة الأمريكية، وكوريا الشمالية، قاده المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، محمد باقر نوبخت، الذي أكد أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب توقيعه مع كيم يونج أون وهو في الطائرة.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية، عن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، تأكيده أن المفاوضات الإيرانية حول الاتفاق النووي ستكون قصيرة الأمد.

المتحدث باسم الحكومة الإيرانية وجه رسالة إلى كيم يونج أون، داعيا إياه لإلغاء التفاوض مع دونالد ترامب، قائلا: مع من تتفاوض؟ فدونالد ترامب لا يمثل الشعب الأمريكي، وإيران تأمل أن يركز على هذه المشكلة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق