علشان ما تبقاش الكحكة في إيدك عجبة.. 5 قواعد لزيارات العيد وتقديم الكعك للضيوف

الأربعاء، 13 يونيو 2018 06:00 م
علشان ما تبقاش الكحكة في إيدك عجبة.. 5 قواعد لزيارات العيد وتقديم الكعك للضيوف
كحك العيد

يومان ويحتفل المسلمون وعموم المصريين بعيد الفطر المبارك، وهي المناسبة الدينية ذات الطابع الاجتماعي، التي تكثر فيها الزيارات والهدايا والصلات الاجتماعية، فهل تعرف قواعد الذوق والإتيكيت فيها؟

في أجواء العيد تحمل المناسبة طابعا احتفاليا خاصا، وطقوسا وأطباقا وأصناف طعام مميزة، ولهذه السمات التي تميز العيد عن غيره من الأيام ضوابط وقواعد حتى تكون الصلات الاجتماعية بسيطة وجميلة، وهي النقاط العديدة التي تعرضها دينا على ماهر رئيس مؤسسة الإتيكيت وأسلوب الحياة، الشهيرة بـ"دوكا".

 

طريقة_كعك_العيد

 

في مقدمة قواعد الإتيكيت ما يجدر بك فعله إذا كنت مُضيفا أو مستقبلا للضيوف، وتوضح "دينا" قواعد إتيكيت استقبال الضيوف في عيد الفطر المبارك في عدة نقاط:

1- يجب توفير كمية من الكعك والبيتي فور وغيرها من مخبوزات العيد، تحسبا لاستقبال الضيوف طوال أيام العيد، وأن تكون الكمية كافية لكل فترة العيد، إذ لا يجوز أن تستقبل ضيوفا في ثالث أيام عيد الفطر ولا يكون لديك ما تقدمه لهم. 

2- إذا كان لدى صاحب المنزل كعكا وبسكويتا، وأهداه الضيوف كعكا إضافيا، فإن على صاحب المنزل أن يقدم لضيوفه من الصنفين، ما كان لديه وما أحضره.

3- إذا كان الكعك الذي أحضره الضيف مصنوعا في المنزل، بمن الواجب على المضيف أن يتذوقه أمامه وأن يبدي إعجابه به، ولو بكلمة بسيطة، لكن إذا كان كعك الضيف جاهزا فليس من المهم أن يحدث هذا.

free-d_2794263997057096952

 

أما إذا كنت ضيفا أو زائرا فإن عليك مراعاة أمرين:

1- حال زيارة أحد المعارف أو الأقارب فى عيد الفطر، يجب تقديم هدية لهم، فإذا كان لديهم طفل يمكن شراء هدية أو لعبة له حسب قدرتك، وإذا كان لديهم أكثر من طفل لا يلزم شراء عدة ألعاب، ويمكن الاكتفاء بلعبة جماعية يتشاركون فيها، مع مراعاة نوع الطفل، ومناسبة اللعبة له سواء كان ولدا أو بنتا.

2- إذا حملت معك من الكعك المنزلي الذي أعددته بيدك، فعليك مراعاة وضعه في طبق بلاستيكي، وليس في طبق من أطباق المنزل، إذ جرى العرف على أننا حينما نقدم مأكولات للآخرين في أطباق منزلية فإنهم يردونها، ولا يعود الطبق فارغا، وهكذا فقد تتسبب في إحراجه وإشعاره أنك تنتظر منه أن يعيد لك الطبق مليئا.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق