مو يكتب التاريخ مع المنتخب في روسيا.. وأول مدرب له يحكي كيف أنهى مباراة في 5 دقائق

الجمعة، 15 يونيو 2018 03:00 م
مو يكتب التاريخ مع المنتخب في روسيا.. وأول مدرب له يحكي كيف أنهى مباراة في 5 دقائق
نجم منتخب مصر ونادي ليفربول محمد صلاح

رغم أنه خارج التشكيل الأساسي للمنتخب الوطني في مباراته الأولى ضمن منافسات المجموعة الأولى بكأس العالم روسيا 2018، إلاأن حضور محمد صلاح، مو، أو أبو مكة، مهم ومؤثر في رحلة المنتخب، ولو من دكة الاحتياطي.
 
بينما يتماثل "مو" للشفاء، استعدادا لمشاركة زملائه في كتابة التاريخ، فإن تاريخا من نوع آخر يحكيه أول مدربي محمد صلاح في رحلته الكروية، عن صلاح اللاعب والإنسان.
 
يتذكر محمد السعدني، أول من درّب محمد صلاح قبل أن يتخطى التاسعة من عمره، خلال ممارسته كرة القدم في مركز شباب نجريج بالغربية، في حديثه معنا عن الدولي الأشهر في المنتخب المصري، موقفا مهما للنجم محمد صلاح، رد فيه الجميل له.
 
23163-أول-مدرب-لصلاح-ومحررة-اليوم-السابع
 
عن هذا الموقف يقول السعدني، إن أصعب شيء مر عليه وأنقذه "صلاح" فيه، عندما كانت فرقته في مركز شباب نجريج تستعد لمباراة مهمة في دوري المحافظة، وهنا أراد أن يدعمه "محمد" بلعبه معهم، ووقتها كان يلعب في نادي "المقاولون العرب".
 
ويواصل "السعدني" حديثه قائلًا: "حينها قال صلاح لازم أكلم المدرب استأذنه، وبالفعل تواصلنا مع الكابتن المسؤول عنه حينها، ولعب معنا، وكنا مغلوبين بهدف، وتحدثت مع محمد بين الشوطين مؤكدا أن وجوده معنا يُحدث فارقا، فقال لي: الموضوع بسيط، قول لي يا محمد هات جون، وبمجرد دخوله الملعب وخلال 5 دقائق فقط كان مخلّص الماتش بجونين، وهذا موقف لا أنساه له".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق