هل تطلق أوبك الرصاص على العالم؟.. اسعار النفط الحالية تهدد بأزمة حادة الجمعة

الإثنين، 18 يونيو 2018 11:00 ص
هل تطلق أوبك الرصاص على العالم؟.. اسعار النفط الحالية تهدد بأزمة حادة الجمعة
حقل نفط

ساعة بعد ساعة نقترب من موعد اجتماع حاسم لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، تستضيفه النمسا الجمعة، في وقت تواترت فيه مؤشرات عن اتجاه السعودية وروسيا لدعم قرار زيادة الإنتاج.

كانت أوبك قد قررت في وقت سابق من العام الماضي خفض إنتاجها بمعدل 1.8 مليون برميل يوميا، وقبل أسابيع قررت تمديد قرارها بخفض الإنتاج حتى نهاية 2018، لهذا يزيد الترقب وتتعدد التوقعات بشأن اجتماعها المرتقب في العاصمة النمساوية فيينا، بينما أشارت تقارير صحفية عدة أمس الأحد، إلى توافقات بين المملكة العربية السعودية وروسيا على الاقتراب من معدلات الإنتاج السابقة، بزيادة إنتاج المنظمة وحلفائها 1.5 مليون برميل يوميا.

التفاهمات الإيجابية بين الرياض وموسكو يبدو أنها صارت مهددة، وأن المنظمة قد تتجه لإقرار خفض الإنتاج أو حتى زيادة مستويات الخفض، في ضوء المؤشرات الخاصة بتداول النفط وتراجع مستويات الأسعار بصورة تشير إلى عدم وجود أزمة في العرض، وإلى اختلال ميزان العرض والطلب مؤة أخرى.

بحسب المؤشرات السوقية واصل سعر النفط انخفاضه الحاد ليلامس هدفنا السلبي المنتظر عند 63.78 ويستقر عنده، مؤكداً تفعيل سيناريو الاتجاه الهابط على المدى اللحظي والقصير، مع الإشارة إلى أن المستوى المذكور يمثل مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8% للارتفاع من 58.20 إلى 72.80، مما يعني بأن كسر هذا المستوى سيمد خسائر النفط لتصل إلى 61.64 كمحطة تالية.

المتوسط المتحرك 50 يشكّل ضغط سلبي ليدعم فرص استمرار الميل الهابط خلال الفترة القادمة، ليكون الاتجاه الهابط مرجحاً لهذا اليوم، مع الانتباه إلى أن اختراق 64.42 سيدفع السعر لاختبار مستوى 65.50 قبل أي محاولة جديدة للانخفاض، ويشار إلى أن نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين الدعم 62.00 والمقاومة 65.00.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا