مصر تستعد لمباراة الدب الروسي.. والفراعنة نجوم الصفحات الأولى في إعلام موسكو

الإثنين، 18 يونيو 2018 06:00 م
مصر تستعد لمباراة الدب الروسي.. والفراعنة نجوم الصفحات الأولى في إعلام موسكو
منتخب مصر - أرشيفية
وكالات

شكت مباراة مصر وأوروجواي، التي أقيمت يوم السبت الماضي، الموافق (15 يونيو 2018)، ضمن منافسات المجموعة الأولى لدور الـ32 في كأس العالم، والمقام حاليا في روسيا- مونديال روسيا 2018- وجه نظر جديدة عن المنتخب المصري.
 
منتخب مصر، والذي هزم في المباراة الأولى بنتيجة (1-0) نتيجة سوء الحظ الذي صاحبة- في الدقيقة 90 من الوقت الأصلي للمباراة- أصبح محط أنظار الجميع، خاصة وأنه أثبت أنه قادم للمنافسة والتأهل لمكانة عالية في المونديال، وليس التمثيل المشرف فقط كما وصفها البعض، أصبح مقلقا بالنسبة لباقي فرق المجموعة.
 
19 يونيو 2018.. يلتقي منتخب مصر مع نظيره الروسي- المضيف لكأس العالم 2018- على ملعب «سانت بطرسبرج»، في تمام الساعة (8:00 مساء)، وعلى ما يبدوا أن منتخب روسيا بدأ يعد عتاده لمواجهة الفراعنة، خاصة بعد إعلان المنتخب مشاركة محمد صلاح، نجم منتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي.
 
«منتخب مصر فريق قوي والخطر في موجهته لا يتمثل في محمد صاح فقط».. بهذه الكلمات وصف منتخب مصر المواجهة مع منتخب مصر، مشيرا إلى أن اللقاء الذي جمع الفراعنة مع الأوروجواي، كشف الستار عن مواهب في المنتخب المصري قادرة على المنافسة وتحقيق نتائج إيجابية، وتسجيل أهداف بسهولة، إضافة إلى مشاركة محمد صلاح القلب النابض في منتخب الفراعنة.
 
تدريبات المنتخب المصري في مدينة «جروزني»، كانت محط الأنظار من قبل المواقع الروسية. وكتب موقع «سبورت إكسبرس»، الروسي، في تقرير نشر اليوم الإثنين، أن التجهيزات التي يقوم بها منتخب مصر لا تبشر بالخير بالنسبة للمنتخب الروسي، لافتين إلى أن محمد صلاح شارك في التدريب، وأن قيادته للاعبين داخل الملعب تشكل فارقا كبيرا للاعبي الفراعنة.
 
كما سلطت الوكالات والصحف والمواقع الإخبارية والرياضية الروسية، الضوء على منتخب مصر وتجهيزاته، إضافة إلى نجمه المبتعد عن الملاعب منذ مباراة ليفر بول وريال مدريد، التي أقيمت في نهائي دوري الأبطال، وانتهت بفوز الريال بالبطولة بعد إصابة محمد صلاح في الكتب، جراء التحام قوي مع مدافع ريال مدريد، ومنتخب إسبانيا سيرجيو راموس.
 
وتحت عنوان: «لغز صلاح.. هل سيخرج نجم المنتخب المصرى ليواجه روسيا؟»، نشر موقع «سبورت إكسبرس»، تقريرا آخر، استعرض خلاله قصة إصابة «أبو مكة»، ومسيرته العلاجية، مشيرين إلى أمكانية مشاركته في مباراة الأورجواي، ومؤكدين أن المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، لم يشركه بسبب مجهودات المنتخب الأكثر من رائعة والتي أعطته الجراءة ليستكمل راحة محمد صلاح، حتى يكون أكثر جاهزية لباقي لقاءات المونديال.
 
أما موقع «سوفيتسكى سبورت»، فقد نشر تصريحات لـ«بافيل بوغريبنياك» المهاجم السابق للمنتخب الروسي، وتصريحات أخرى لـ«فياتشيلاف كولوسكوف» الرئيس الفخرى لاتحاد كرة القدم الروسي، الغريب في الأمر هو تضارب تصريحات الثنائي، فقد أكد الأول قدرته على تحقيق الفوز والمنافسة على صدارة المجموعة.
 
بينما أعرب «كولوسكوف»، عن تخوفه، مطالبا منتخب بلاده بالتركيز على عدم خسارة المباراة، خاصة وان صلاح سيشارك في اللقاء، مشيرا إلى أن «أبو مكة»، مع منتخب مصر يختلف عن ليفربول، منوها إلى أن «صلاح»، يقاتل مع منتخب مصر بشكل أكبر بكثير، كما انه يعتمد على العديد من العناصر التي تسانده بشكل كبير.
 
وفي تصريحات أخرى، لصحيفة «موسكوفسكى كومسوموليتس»، أعرب فيتالي موتكو نائب رئيس الوزراء الروسي المكلف بشؤون الرياضة، عن تخوفه من مستوى منتخب بلاده، مشيرا إلى انهم يتذبذبون بين الحين والأخر، قائلا: «لو لعب المنتخب الروسي كما فعل في أول لقاءاته بالمونديال، فهناك فرصة لعدم الهزيمة».
 
كان جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، حذر المنتخب الروسي من قدرات المنتخب المصري، التي ظهرت خلال الفترة الأخيرة، والتي وصفها بأنها القدرات الخفية للفراعنة، مشيرا إلى أن انضمام محمد صلاح لصفوف الفراعنة، أكثر خطورة، ويضيف أنيابا للاعبين قد يعجز لاعبو المنتخب الروسي عن كسرها- على حد وصفه.
 
«على المنتخب الروسي أن يدرك جيداً أنه سيواجه منافساً صعباً ليس كالمنتخب السعودي في المباراة الافتتاحية».. بهذه الكلمات صرح «مورينيو»، للصحف الإنجليزية، مشيرا إلى أن المنتخب المصري قادم للمنافسة، وليث التمسيل المشرف، وهو ما يجب أن تتجهز له روسيا، إذا أرادت استكمال مسيرتها في المنافسة.
وأضاف المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد: «يجب على منتخب روسيا أن يتراجع للدفاع أمام مصر، وأن يتصرف لاعبوه بشكل أفضل عند امتلاك الكرة، صاحب الأرض واجه منتخباً لا يملك قوة بدنية في المباراة الافتتاحية أما المنتخب المصري فهو مختلف تماما».
 
وتابع: «أدرك جيداً ما أقول بشأن المنتخب الروسي الذي حقق الفوز على السعودية بخماسية نظيفة، لا أعتقد أن روسيا ستتمكن من تسجيل مثل هذا العدد من الأهداف أمام منتخبات جيدة مثل مصر».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق