سر ارتفاع أسعار النفط مجددا.. هكذا أشعلت أمريكا وليبيا سوق الطاقة في العالم

الأربعاء، 20 يونيو 2018 01:14 م
سر ارتفاع أسعار النفط مجددا.. هكذا أشعلت أمريكا وليبيا سوق الطاقة في العالم
حقل نفط
وكالات

للنفط تأثير كبير على العالم وأسواقه الاقتصادية والمالية، فهو أحد أهم عناصر الإنتاج والموّلد الرئيسي للطاقة، وبينما تتقلب أسعاره يوميًا، تشير الأرقام والإحصائيات اليومية أن ارتفاع أسعاره وانخفاضها مرتبط بشكل جذري بالمخزونات والإنتاج اليومي للدول الرئيسية المنتجة للبترول.
 
ويرجع  ارتفاع أسعار النفط صباح اليوم الأربعاء، لسببين أولهما بحسب وكالات الأنباء انخفاض مخزونات الخام التجارية بالولايات المتحدة بالإضافة إلى فقد ليبيا المنتجة للنفط سعة تخرينها على واقع عدم استقرار الإنتاج في المناطق الغنية بالنفط.
 
ووفقا للتقرير الأسبوعي لمعهد البترول الأمريكي أمس انخفضت مخزونات الخام الأمريكية ثلاثة ملايين برميل إلى 430.6 مليون برميل على مدى الأسبوع المنتهي في 15 يونيو، فيما زادت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 36 سنتا أو 0.6 بالمئة لتسجل 65.43 دولار.

وتراجعت الإمدادات الليبية من النفط نتيجة لانهيار صهريج تخزين تقدر سعته بأربعمئة ألف برميل، الأمر الذي ادى ايضًا إلى دفع أسعار النفط للصعود، لكن ما يلقي بظلاله حقا على السوق هو اجتماع فيينا لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) مع بعض المنتجين الآخرين مثل روسيا لمناقشة المعروض يوم 22 يونيو.

أكبر منتج في أوبك للنفط السعودية، وروسيا غير العضو في المنظمة افترحتا تخفيف تخفيضات الإنتاج تدريجيا لكن أعضاء أوبك إيران والعراق وفنزويلا والجزائر يعارضون ذلك، ونقلت في هذا الإطار وكالة تاس الروسية للأنباء عن مصدرين، إن إيران تريد أن تبحث نطاق التعديلات المحتملة على إنتاج النفط فى إطار اتفاق عالمى مع روسيا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق