الإخوان وحلفاؤها يتجرأون على الأنبياء.. قصة تشبيه أردوغان بالنبي يوسف

الأربعاء، 27 يونيو 2018 06:00 ص
الإخوان وحلفاؤها يتجرأون على الأنبياء.. قصة تشبيه أردوغان بالنبي يوسف
اردوغان
كتب أحمد عرفة

عرف عن جماعة الإخوان محاولة تقديس قياداتها وحلفائها وتوصيلهم في مصاف الملائكة والرسل، فكما فعل محمد بديع مع الرئيس المعزول محمد مرسي قبل انتخابات الرئاسة في 2012، ووصفه بأنه سيدنا يوسف، فعلت الجماعة ذلك أيضا مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التركية.

 

هذه المرة جاءت من شخصية كويتية مقربة من الإخوان، حيث استشهد بأيه في صورة يوسف، ليزعم أنها تنطلق على رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي.

 

المحامي الكويتي، صلاح المهيني، المعروف بدفاعه عن الإخوان وهجومه على مصر، سعى لتشويه رجب طيب أردوغان، بقصة سيدنا يوسف وخروجه من السجن لحكم مصر.

2
 

 

وزعم المحامي الكويتي في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": آية في سورة يوسف وكأنها نزلت اليوم : ( وقدأحسن بي إذ أخرجني من السجن ) خرج أوردوغان من السجن قبل ٢٠ سنة.. ( وجاء بكم من البدو )..صارت تركيا ملاذا للعرب .. ( من بعد أن نزغ الشيطان بيني وبين إخوتي ) بعد أن مزقت بريطانيا العلاقة التركية العربية.

 

وبالبحث في فصحة المحامي الكويتي، نشر العديد من التغريدات عبر حسابه الرسمي التي تضمنت هجوم على مصر، وتعظيم في تركيا ورجب طيب أردوغان.

 

من جانبه رد الناشط السعودي، منذر الشيخ مبارك، على تصريحات المحامي الكويتي قائلا: لا أدري ماهي قصة الإخوان والجرأة على كلام الله  وعلى الأنبياء ذاك يقول فوكزه مرسي وآخر يقول مرسي مثل عزيز مصر !! وهذا جاء بما لم يأت به الأوائل!!

 

1
 

 

وأضاف الناشط السعودي، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على "تويتر": أدعوكم للقراءة لتعلموا خطر مانحذر منه ووالله أني لا آمن أن أضع من يحمل هذا الفكر حارس على مطعم فكيف بجامعة أو مدرسة أو جيش.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا