3 وسائل لاستخدام داعش استاد الرقة.. كيف تحولت الملاعب لبيوت رعب في سوريا؟

الثلاثاء، 10 يوليه 2018 10:00 م
3 وسائل لاستخدام داعش استاد الرقة.. كيف تحولت الملاعب لبيوت رعب في سوريا؟
الرقة
كتب محمد شعلان

بالرغم من نجاح قوات سوريا الديمقراطية من طرد تنظيم داعش الإرهابي من مدينة الرقة معقل التنظيم فى سوريا وتسليم مرافقها المدمرة إلى الأهالي، إلا أن المدينة باتت عنواناً للدمار والغبار وحطام المساكن والبشر، حيث يحكي كل شبر من "الرقة" واقعة إنسانية مؤلمة تعبر عن حال المدنيين في المدينة المحررة من قبضة التنظيم الإرهابي.

ويحزن سكان الرقة لحالهم اليوم فمدينتهم أصبحت مدمرة ولم يعرفوا أبشع من التنظيم الذي سلبهم حياتهم، ورغم طرد داعش لا تزال الحياة تسير ببطء لتلحق بمسارها الطبيعي حتى المستشفيات والعيادات لم تسلم من نيل وظلم التنظيم الأكثر دموية، وحولوا الحدائق إلى حقول ألغام والملاعب الرياضية لوسيلة للتنكيل بالبشر دون مساعدته.


3 وسائل لاستخدام داعش استاد الرقة

وبمناسبة أجواء المونديال التي يعيشها العالم كله، شوه تنظيم داعش الإرهابي كل معالم الترفيه والملاعب الرياضية فى"الرقة"، واستخدم استاد الرقة الذي يطلق عليه الان "الاستاد الأسود" لمجموعة من الجرائم الإرهابية دون الممارسات الرياضية، وهى: استخدام الاستاد كنقاط تعذيب للمعارضين للتنظيم فى سوريا، تنفيذ الإعدامات الجماعية ثم التمثيل بالجثث داخل أرض الاستاد، بيع النساء الايزديات والأطفال داخل ساحة الاستاد.

4f566cc96d7e9587913fc270b85645d4

وأصبح ملعب الرقة الان بعهدة سكان المدينة بمساعدة قوات سوريا الديمقراطية، وبات هذا الاستاد الشهير رمز لطرد داعش من الرقة ويعاد ترميمه كما يجرى في باقي الأماكن الترفيهية الأخرى تضميدا لجراح ماضي قاسي عاشه أهل الرقة عندما حول التنظيم مدينتهم إلى عاصمة للرعب.

6c7dcdf73d07e6d35567a08a5e7d8546_XL

وكان قد أعلن جهاز أمنى تابع لقوات سوريا الديمقراطية فى مدينة الرقة، الأحد الماضي، فرض حالة طوارئ ومنعاً للتجول لـ48 ساعة خشية من هجمات لتنظيم داعش ضد معقله الأبرز السابق فى البلاد، وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية، فصائل كردية وعربية مدعومة أمريكياً، في أكتوبر الماضى على مدينة الرقة فى شمال سوريا بعد معارك دامت أربعة أشهر مع الجهاديين.

 

اقرأ أيضاً:

كنائس الرقة مهجورة في " الكريسماس".. بابا نويل لن يمر من هنا

وتنتشر قوات سوريا الديمقراطية فى المدينة حالياً بالإضافة إلى عناصر من الشرطة مدربين من قبلها، وأعلنت "قوى الأمن الداخلى فى الرقة" فى بيان على الموقع الالكترونى لقوات سوريا الديمقراطية حصولها على "معلومات تفيد بدخول مجموعات إرهابية تعمل لصالح مرتزقة داعش إلى مدينة الرقة بصدد تنفيذ هجمات تخل بالأمن والاستقرار العام".

قصف-على-الرقة

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا