طلاب غير مسلمين حضروا شعائر صلاة الجمعة.. التعايش السلمي يتحقق مع «منتدى شباب صناع السلام»

الأحد، 15 يوليه 2018 04:00 ص
طلاب غير مسلمين حضروا شعائر صلاة الجمعة.. التعايش السلمي يتحقق مع «منتدى شباب صناع السلام»
جانب من المنتدى
كتب- محمد أسعد

 

يواصل منتدى شباب صناع السلام، فعالياته ببريطانيا لليوم الخامس على التوالي، الذي ينظمه الأزهر الشريف بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين وأسقفية كانتربري، على قضايا التعايش السلمي والعيش المشترك، ذلك فيما أدى الطلاب شعائر صلاة الجمعة، وألقى الخطبة احد أبناء الأزهر الشريف، فيما تولى طالب أزهري آخر ترجمتها للغة الإنجليزية.

 

ويهدف منتدى «شباب صناع السلام» إلى بناء فريق عالمي من الشباب الواعد الساعي للسلام، وذلك للمشاركة في مبادرات وفعاليات يدعمها الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين بالتعاون مع أسقفية كانتربري، بحيث يتم تنفيذها من قبل هؤلاء الشباب وأقرانهم حول العالم من أجل بناء عالم أفضل يعيش فيه الجميع بخير وسلام.

WhatsApp Image 2018-07-14 at 19.39.17

 

يشارك في هذا المنتدى 25 شابًّا من أوروبا، قامت باختيارهم أسقفيَّة كانتربري بلندن، و 25 شابًّا من العالم العربي، قام باختيارهم الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين من عدة دول عربية، مع الحرص على تنوع مشاربهم الدينية والتعليمية والثقافية، بما يعكس ثراء الشرق وتعدد جذوره الفكرية والثقافية.

 

وركزت مناقشات اليوم الخامس من فعاليات منتدى شباب صناع السلام، على قضايا التعايش السلمي والعيش المشترك، وحضر الخطبة طلاب غير مسلمين ليتعرفوا على الشعائر الدينية لدى المسلمين، وقد دار موضوع الخطبة حول محورية قيم السلام والتعايش  في الإسلام، وموقف الإسلام من حقوق الإنسان والتعايش مع غير المسلمين.

 

وأوفد الإمام الأكبر المستشار محمد عبد السلام، مستشار شيخ الأزهر، إلي مقر انعقاد المنتدى في كلية تشرشل بجامعة كامبريدج البريطانية، حيث التقى الطلاب وناقش معهم ما يتلقونه من محاضرات وورش عمل، وأطمأن على تناسب المحتوى العلمي  مع الأهداف التي يرمي المنتدى إلى تحقيقها، خاصة رفع وعي المشاركين بقيم السلام والحوار والتعايش وتأهيلهم للقيام بدور صناع السلام في مجتمعاتهم.

 

WhatsApp Image 2018-07-14 at 19.39.16

 

وأدى مستشار شيخ الأزهر صلاة الجمعة مع المشاركين في المنتدى، ثم قام بجولة في جامعة كامبريدج، رافقته خلالها السيدة سارة سيندر مستشارة كبير أساقفة كانتربيري، حيث جرى بحث فرص التعاون المشترك بين الأزهر الشريف وكامبريدج.

 

وخلال المحاضرة الأولى بالمنتدي استعرض المشاركون نصوص من القرآن الكريم والعهدين الجديد والقديم، تحض على التعايش السلمي والعيش المشترك، ودار حوار حول كيفية تطبيقها على أرض الواقع في ظل الصراعات التي تنتشر في العالم بسبب التفسيرات الخاطئة للنصوص، أو إهمال نصوص أخرى تدعو للسلام والتعايش السلمي بين أتباع الأديان.

 

وركزت المحاضرة الثانية، والتي حملت عنوان: «كيف يتشابك الدين مع بيئتنا؟» على دور الدين في السياق المحلي، وفي حياتنا اليومية، وكيفية استغلال هذا التأثير ايجابيا لنشر السلام والمودة، وخلق التعايش والاندماج الايجابي بين الجميع، بدلا من العزلة والصراع.

 

يأتي المنتدى في إطار جولات الحوار بين حكماء الشرق والغرب التي أطلق مبادرتها الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر قبل عدة سنوات، بهدف مد جسور الحوار والتعاون بين الشرق والغرب، حيث يتم عقد المنتدى في العاصمة البريطانية لندن، في الفترة من 8 إلى 18 يوليو الجاري، تحت رعاية الأزهر الشريف وكنيسة كانتربري البريطانية ومجلس حكماء المسلمين.

WhatsApp Image 2018-07-11 at 16.15.34

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م