بعد رعايتها للمصالحة السورية.. إعلامي سوري: مصر لعبت دور الأخ الأكبر للعرب

الأربعاء، 18 يوليه 2018 09:00 م
بعد رعايتها للمصالحة السورية.. إعلامي سوري: مصر لعبت دور الأخ الأكبر للعرب
السيسي
شيريهان المنيري

 
نجحت مصر خلال الأيام الماضية في تحقيق تقدم ملحوظ بهدف الوصول إلى حلول سياسية تُحد من معاناة الشعب السوري.
وتمت مصالحة بين عدد من الفصائل السورية بموجبها يتم وقف إطلاق النار في الساحل السوري، برعاية المخابرات العامة المصرية وبضمانة روسيا ورئيس تيار الفد السوري المعارض، أحمد الجرابا.
 
ويشمل هذا الإتفاق الذي تم في القاهرة الأثنين الماضي وبرعاية مصرية؛ المشاركة في جهود مكافحة الإرهاب، والعمل على تسوية الأزمة السورية سياسيًا، وإتاحة عودة النازحين واللاجئين لديارهم.
 
في هذا الإطار أشاد الإعلامي السوري، جورج غرام بالدور المصري الذي لعبته لتحقيق هذا الإتفاق، وقال في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»: «مصر لعبت دور الأخ الأكبر للعرب والرئيس عبدالفتاح السيسي حكيمًا في رؤيته ورعايته لهذا الإتفاق الذي أراه حاملًأ رسائل محبة وأخوة للشعب السوري، الذي يكن له ولمصر العزيزة كل الحب والاحترام».
 
وأضاف أن «الاتفاق على وقف اطلاق النار وتفعيل قراراته ربما يأتي متوازنًا مع توجهات روسيا الحالية في المنطقة ورسمها الخطوط العريضة لها، والتي ربما تصل إلى انسحاب القوات الأمريكية كليًا من سوريا، في مقابل احتواء روسيا للوجود الإيراني، والحصول على تعهدات بعدم القيام بأي تحرك عسكري من شأنه تهديد استقرار وأمن المنطقة»، لافتًا إلى تزامن توقيت سقوط الإرهابيين تباعًا مع توقيت انعقاد القمة بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي، دونالد ترامب، حيث «قمة هلسنكي».
 
وتابع «غرام» بأن «انتهاء الحرب العسكرية في سوريا لم يعد غائبًا عن ذهن الجميع في المنطقة العربية والشرق أوسطية، خاصة في ظل النجاحات المتتالية للجيش السوري في الآونة الأخيرة».
 
وأخيرًا، أكد الإعلامي السوري على أن استعادة مصر مكانتها عربيًا، يُعد أمرًا إيجابيًا للعرب كافة ولسوريا خاصة، معربًا عن تمنياته بإستمرار المشاورات بين الجانبين السوريّ والمصريّ، والتنسيق بينهما كما كان دائمًا على أعلى المستويات.
 
الموضوعات المتعلقة: 
 
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق