في 24 ساعة.. البرلمان يعيد الحياة للعلاقات المصرية الصربية

الجمعة، 20 يوليه 2018 02:00 م
في 24 ساعة.. البرلمان يعيد الحياة للعلاقات المصرية الصربية
الدكتور على عبد العال ورئيس صربيا
مصطفى النجار

 
غادر الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب العاصمة الصربية «بلجراد»، صباح اليوم الجمعة، بعد زيارة استمرت 24 ساعة.
 
والتقى عبدالعال خلالها رئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش ورئيسة البرلمان مايا جويكوفيتش، بحضور عدد من المسؤولين ورجال الوفد المصري وضم النائب طارق رضوان رئيس لجنة العلاقات الخارجية، والدكتور كريم درويش عضو لجنة العلاقات الخارجية.
 
وألقى رئيس مجلس النواب خطابًا داخل البرلمان الصربى. وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية، إن نتائج الزيارة ناجحة، ولمسنا اهتماماً صربياً بالعلاقات المصرية على كل المستويات، ولمسنا بوضوح ما يتمتع به الرئيس عبد الفتاح السيسى من شعبية ومصداقية لدى الأوساط الصربية.
 
وأوضح أنه تم الاتفاق على أهمية تفعيل اللجنة المشتركة بين البلدين  فى جميع المجالات لترجمة هذه العلاقات السياسية المتينة.
 
النائب كريم درويش رئيس جمعية الصداقة البرلمانية المصرية الصربية قال إن التراث الكبير بين البلدين لا يعلم عنه البعض شيئا، نظراً للتطورات التى حدثت فى السياسة الدولية، مما جعل العلاقات المصرية الصربية هادئة بعض الشيء، لكن من أهداف هذه الزيارة إعادة الزخم لهذه الروابط التاريخية والسياسية، خاصة وأنه من المنتظر عودة خط الطيران المباشر بين القاهرة وبلجراد فى عام 2019 مما سيكون له أثر اقتصادى طيب على البلدين.
 
وأقامت رئيسة البرلمان الصربى معرضًا للوثائق التاريخية يعكس عمق وقدم وأهمية العلاقة بين صربيا ومصر، خاصة وأن الزعيمين جمال عبد الناصر وجوزيف تيتو كانت لديهم علاقات متميزة.
 
وزار رئيس مجلس النواب قبر الرئيس اليوغسلافي الراحل جوزيف تيتو ومتحف يوغسلافيا الذي يضم مقتنياته.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق