توابع الحرب التجارية.. ترامب يهدد بفرض مزيد من الرسوم الجمركية على الصين

الجمعة، 20 يوليه 2018 10:00 م
توابع الحرب التجارية.. ترامب يهدد بفرض مزيد من الرسوم الجمركية على الصين
الصراع التجاري الأمريكي الصيني
كتبت : رانيا فزاع

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه على استعداد لتكثيف حربه التجارية مع الصين من خلال فرض رسوم جمركية على جميع وارداتها بإجمالى 500 مليار دولار.
 
وقال في مقابلة مع قناة سي.ان.بي.سي "انا مستعد للذهاب الى  500 مليار دولار ،وتأتي تعليقات ترامب قبل أن يظهر تأثير الرسوم الجمركية التى فرضها مؤخرا .
 
وفي الأسبوع الماضي ، أدرجت واشنطن منتجات صينية إضافية بقيمة 200 مليار دولار تعتزم وضع التعريفات عليها في أقرب وقت في سبتمبر.
 
القائمة التى تشمل أكثر من 6000  من البنود بما في ذلك المنتجات الغذائية والمعادن والسلع الاستهلاكية مثل حقائب اليد ، لتكون خاضعة لتعرفة 10 ٪،لا تزال قيد الاستشارة ، حتى نهاية شهر أغسطس، وفرضت الولايات المتحدة والصين بالفعل تعريفة متبادلة بقيمة 34 مليار دولار على سلع كل منهما.
 
وقال ترامب: "نحن نخفض كثيراً" ، مؤكداً وجهة نظره بأن الفائض التجاري للصين مع الولايات المتحدة يرقى إلى ممارسات تجارية غير عادلة.
 
وعندما سئل عما إذا كانت هذه الخطوة قد تتسبب في هبوط سوق الأسهم ، قال: "حسنا ، إذا حدث ذلك ، فهو يفعل، أنا لا أقوم ذلك من أجل السياسة. إنني أقوم بذلك لأفعل الشيء الصحيح لبلدنا. "
 
كما تريد الولايات المتحدة من الصين أن توقف الممارسات التي يُزعم أنها تشجع نقل الملكية الفكرية - والتصميم وأفكار المنتجات - إلى الشركات الصينية ، مثل المتطلبات التي تشترك بها الشركات الأجنبية مع الشركاء المحليين للوصول إلى السوق الصينية.
 
وقد ألمح ترامب في وقت سابق إلى مثل هذا التصعيد ، حيث أخبر المراسلين قبل أسبوعين أنه كان هناك "300 مليار دولار موقوف" بعد 200 مليار دولار من السلع التي تغطيها القائمة الأخيرة ، لكن هذا هو التهديد الأكثر وضوحًا حتى الآن.
 
تعارض العديد من الشركات في الولايات المتحدة استخدام الإدارة للتعريفات الجمركية على الصين ، قائلة إنها تخاطر بإلحاق الضرر بالأعمال والاقتصاد دون أن يكون من المحتمل أن تغير السلوك.
 
وتراجعت أسواق الأسهم الأوروبية بعد بث المقابلة ، مع تراجع مؤشر فاينانشال تايمز 100 بنسبة 0.2٪.
 
وقال نيل ويلسون ، كبير محللي السوق في Markets.com: "إذا ما دعت الحاجة ، فأن الرئيس على استعداد للذهاب في كل طريق في الحرب التجارية للحصول على تنازلات دقيقة من الصين ، والتي لا يمكن أن تضاهي القوة النارية الأمريكية".
 
 وأضاف " على الجانب الآخر فإن الاتحاد الأوروبي وآخرون يقولون إنهم مستعدون للرد على التعريفات على السيارات ، و بالتالى فإن المخاطر آخذة في الارتفاع بسرعة. سواء وصلنا إلى النقطة التي تشهد حربا تجارية شاملة  أو لا، فستظل هناك جدال بشأنها."

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق