تصاعد الاحتجاجات ضد زيارة تميم إلى لندن: جرائم قطر أمام العموم البريطاني

الإثنين، 23 يوليه 2018 07:00 م
تصاعد الاحتجاجات ضد زيارة تميم إلى لندن: جرائم قطر أمام العموم البريطاني
تميم بن حمد- أمير قطر
كتب- أحمد عرفة

 

تصاعدت الاحتجاجات ضد زيارة الأمير القطري تميم بن حمد، إلى بريطانيا، حيث من المقرر أن يلتقى غدا برئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، خلال الساعات الماضية، حيث صعدت المعارضة القطرية من تحركاتها لرفض زيارة تميم بن حمد للندن.


احتجاجات ضد تميم

آلاف المنشورات تم توزيعها خلال الوقفات الاحتجاجية التي نظمها القيادات القطرية، ضد زيارة تميم بن حمد، تضمنت جرائم تنظيم الحمدين ضد شعبه، وكذلك التآمر ضد جيرانه العرب، ودعمه للجماعات الإرهابية.

DivNfADXUAAQCyM
 

وأظهر صور حجم الحشد في العاصمة البريطانية لندن، لفضح نظام تنظيم الحمدين، والتعبير عن رفضهم لزيارة تميم بن حمد لقطر، ولقاءه بالمسؤوليين البريطانيين، المعارضة الكبيرة التي تواجه أمير قطر.

 

DivNfBHW0AAaJ71


المعارضة القطرية تصعد ضد تميم

وقال خالد الهيل، المتحدث باسم المعارضة القطرية، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على تويتر: في عقر دار تنظيم الحمدين ويتيم المجد تم توزيع آلاف المنشورات تدعو الناس للتظاهر أمام البرلمان غدا الثلاثاء، بينما عناصر أمن الدولة حاسبين نفسهم في الدوحة يقولون للناس ممنوع توزعون! ليش يبا شارع أبوك؟ هذي دوله يحكمها قانون وفيها حريات وعدالة، أن تملك بقالة في لندن لا يعني أنك تملك القانون.

 

1
 


سياسات تنظيم الحمدين التآمرية

من جانبه قال الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية، في سلسلة تغريدات له عبر حسابه الشخصي على تويتر: نحن نرى اللافتات الإعلانية المعادية لزيارة أمير قطر إلى بريطانيا لا يسعنا إلا أن نقول انقلب السحر على الساحر، وقبل ذلك تبني الإعلام الرخيص والحسابات الوهمية والذباب الإلكتروني، فكما تدين تدان والفارق أن المرتبك اختار دعم التطرّف والإرهاب.

 

2
 

 

وأضاف وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية، خلال تغريداته: للأسف قطر غيرت الخطاب السياسي في الخليج ودوله إلى الأسوأ، فالأساليب التي تبنتها وموّلتها أصبحت الآن العرف والقاعدة، بعيدا عن الاحترام والمراعاة التي ميزّت التعامل السياسي في الخليج العربي، واليوم تعاني الدوحة كما عانى جيرانها من ممارساتها.

 

DipqnW0W0AAmuK3
 

ولفت وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية، إلى أن مصير خطاب التناقضات القاع، فكيف تتبنى الديموقراطية وأنت لم تخض انتخابا يتيما؟ وكيف تتصدر المواقف القومية المقاومة وأنت ملك التطبيع؟ وكيف تتوقع أن تغدر بجيرانك وأن يستمر صبرهم؟ المرتبك اكتشف متأخرا أن ثمن سياسته الغادرة باهظ للغاية.

DivKo7WXUAA2UQ1
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق